• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مكتب ثقافة احترام القانون يستعرض عقوبات الجهل بالقوانين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

نظم مكتب ثقافة احترام القانون محاضرة توعية تثقيفية للأمهات في منطقة الشامخة. واستعرضت الباحثة القانونية ميلان شريف مفهوم ثقافة احترام القانون، من خلال التركيز على دور الأسرة في تنشئة الطفل وغرس القيم الأخلاقية وتثقيفه بالأنظمة القانونية فيه منذ نعومة أظفاره.

وشددت على أن الأسلوب التقليدي للتربية لم يعد يناسب عصر المخاطر التكنولوجية الذي نعيشه، حيث يجلس الطفل في غرفته وحيداً يشاهد كل أنواع الجرائم على شاشة الكمبيوتر، أو يتعرض لأشكال الاستغلال عبر المحمول أو الآي باد.

واستعرضت الأخطاء التربوية التي يرتكبها الآباء، والتي تتراوح بين القسوة المفرطة أو الدلال الزائد، والتي قد ينجم عنها مشاكل سلوكية مثل العنف والجنوح نحو الجريمة، أو الخنوع والضعف وما يرتبط بها من سلوكيات تجعل الطفل مرشحاً قوياً ليكون مُجنى عليه في المستقبل.

واستعرضت العقوبات المقررة للجرائم التي يتورط فيها الشباب بسبب جهلهم للقوانين، أو بأصول التعامل مع الآخرين، مشيرة إلى أن عقوبة السب أو القذف الإلكتروني تصل إلى 500 ألف درهم، كما تتراوح عقوبة نشر صور الآخرين دون رضاهم بين 150 و500 ألف درهم إذا ما أخذت المحكمة بعقوبة الحبس المقرر في القانون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض