• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ورشة حول الثقافة الأمنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 فبراير 2015

شرطة الشارقة

الشارقة (الاتحاد)

أقيم بقاعة المركز الثقافي بمدينة خورفكان ورشة العمل الثانية لتعزيز دور المعلمين في دعم برنامج الثقافة الأمنية بمشاركة عدد من أعضاء الهيئات التعليمية والتربوية والأخصائيين الاجتماعيين بمدارس المنطقة الشرقية، وذلك ضمن سلسلة وِرش العمل المتخصصة التي تم تنظيمها انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بشأن تعزيز دور الثقافة الأمنية في حماية النشء من السلوكيات السلبية.

وبدأت الورشة فعالياتها بتقديم ثلاث أوراق عمل، تناولت المؤشرات الدالة على تعاطي المخدرات والذي شارك بتقديمها كل من العقيد علي سالم الخيال مدير إدارة مكافحة المخدرات بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، والدكتور عصام سماحة أخصائي وخبير الطب النفسي بمركز التأهيل الخاص بشرطة الشارقة، والمؤشرات الدالة على الانحراف السلوكي والتي قدمها العقيد الدكتور خالد سعيد النقبي من وزارة الداخلية. أما ورقة العمل الثالثة والأخيرة حول دور الحس الأمني في أكتشاف فئة الانحراف الفكري، فقد قدمها المقدم عمر أحمد أبو الزود من القيادة العامة لشرطة الشارقة.

وقدم المحاضرون شرحاً وافياً للأعراض الدالة على حالات تعاطي المخدرات والانحراف السلوكي والفكري وكيفية التعامل معها والحد من تأثيراتها السلبية على المجتمع والطلاب، وضرورة تعزيز التعاون بين جميع الأطراف المتصلة بالعملية التربوية والتعليمية في حماية أبنائنا الطلبة والطالبات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض