• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بحضور ذياب بن محمد بن زايد

احتفالية «9 نجوم» لأبطال الجــو جيتسو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 أبريل 2016

أمين الدوبلي (أبوظبي)

شهد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، أمس حفل اتحاد الجو جيتسو الذي تم خلاله تكريم المميزين وأصحاب الإنجازات في موسم 2015 - 2016 من المؤسسات والأفراد واللاعبين واللاعبات الأوائل في التصنيف العالمي الجديد الذي وضعه الاتحاد الذي أعلن عنه في بداية الموسم، وذلك في احتفالية البساط الأحمر، وحضر الحفل، معالي محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي، واليوناني بانايوتوس رئيس الاتحاد الدولي، وعبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين المحلي والآسيوي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، وعدد من رؤساء الاتحاد الوطنية للعبة ومسؤولي الرياضة في الإمارات، وتضمنت الجوائز 9 فئات.

وبدا الحفل بعرض شريط فيديو عن موسم الجو جيتسو بشكل عام تضمن عدداً من اللقطات التي تمثل محطات مهمة من نشاط الاتحاد، وموسم اللعبة في العام المنقضي.

وفازت مدرسة المقام بالعين بجائزة فئة أفضل مدرسة على ضوء اهتمامها الكبير باللعبة، ونجاحها في تأهيل عدد كبير من اللاعبين للمنتخبات، وفوز طلابها بأكبر عدد من الميداليات في مختلف المسابقات التي أقيمت على مدار الموسم، حيث رشح للجائزة مدارس سلطان بن زايد، والمقام، والتفوق.

وفاز نادي الجزيرة بجائزة فئة أفضل نادي في الدولة، وذلك لاهتمامه الكبير الذي وجهه للعبة، والنتائج المتميزة التي حققها في مختلف المنافسات والبطولات المحلية والخارجية على مستوى البنين والبنات، وتسلم الجائزة عادل المرزوقي عضو مجلس الإدارة المشرف العام على الألعاب الفردية والجماعية، ونافس على الجائزة ناديا العين والنصر.

فازت شفاء موسى لاعبة المنتخب ونادي الجزيرة بجائرة أفضل لاعبة مواطنة، ونافستها، خديجة سلطان المقبالي٬ وشمسة عبدالله حسن، وفاز ناصر البريكي بجائزة أفضل لاعب مواطن للرجال، ونافسه زايد الكعبي، وزايد البريكي، وجاء فوز ناصر البريكي، تقديراً لإنجازاته العديدة آخرها، التتويج بالميدالية الذهبية في عالمية أبوظبي بوزن تحت 69 كجم، وفضية العالم في الوزن المفتوح، حيث قوبل تتويجه بعاصفة من التصفيق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا