• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

فومزيلي نجوكا: خبرة الشيخة فاطمة المرجع للباحثين على الصعيد العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 مارس 2017

نيويورك - وام

 

 

أشادت المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة فومزيلي ملامبو نجوكا بمشاركة دولة الإمارات النشطة والمتميزة في أنشطة الهيئة ودعمها لمشاريعها معربة عن تقديرها بشكل خاص للجهود والعطاءات اللامحدودة التي تقدمها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة للنهوض بمكانة ومشاركة المرأة والفتاة وأيضاً في المجالات الاجتماعية والإنسانية الأخرى المتعددة سواء على صعيد دولة الإمارات أو على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وثمنت المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة جهود سمو الشيخة فاطمة في مجال الارتقاء بملف تمكين المرأة في كافة القطاعات.. وقالت «إن جهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وخبرتها الواسعة كانت بمثابة المرجع للعديد من الباحثين في شؤون ملف المرأة على الصعيد العالمي مما شجع هيئة الأمم المتحدة للمرأة على افتتاح مكتب اتصال لها مخصص لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في أبوظبي وذلك كله بفضل الرؤية الحكيمة والمتوازنة لسموها، ومتابعتها الحثيثة وإسهاماتها الملفتة والبارزة وخاصة في مجال تحقيق مبدأ المساواة بين الجنسين الذي قطعت دولة الإمارات شوطاً كبيراً ومتميزًا في تطبيقه في سياق استراتيجياتها الوطنية».

جاء ذلك خلال لقاء فومزيلي ملامبو نجوكا مع وفد الدولة المشارك في اجتماعات الدورة الـ 61 للجنة وضع المرأة التابعة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة في نيويورك التي تنعقد خلال الفترة من 13 وحتى 24 مارس الجاري، في المقر الرئيسي للأمم المتحدة في نيويورك.

وتأتي مشاركة الوفد برئاسة معالي نجلاء بنت محمد العور وزيرة تنمية المجتمع بدعم من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة وفي إطار حرص سموها على تعزيز دور المرأة الإماراتية وتأكيد مكانتها في مختلف المحافل الدولية.وضم الوفد منى المري نائبة رئيس مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين والدكتورة موزة الشحي ممثلة الاتحاد النسائي العام لملف تمكين المرأة.

وأكد وفد الدولة في بيان أدلى به أمام الدورة التزام الإمارات منذ تأسيسها بمبدأ المساواة بين الجنسين في الحقوق وإتاحة الفرص في كافة جوانب الحياة مما ضمن تمتع المرأة الإماراتية بكافة الحقوق في العمل والمساواة في الأجر والملكية والوصول إلى مصادر التمويل والاستثمار وأيضاً في مجال الابتكار والأبحاث وعلوم والتكنولوجيا التي باتت تشكل ركائز أساسية لزيادة مشاركة المرأة في سوق العمل وتنويع مجالات عملها بما يتناسب مع أهداف رؤية القيادة الحكيمة لدولة الإمارات وفي مقدمتها رؤية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» وقائدة الجهود الوطنية في تمكين المرأة وذلك من أجل التعجيل في التمكين الاقتصادي للنساء وسد الفجوة بين الجنسين على الصعيد الوطني.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا