• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

"مجلس أبوظبي" يطلق حملة للتدقيق على كاميرات المراقبة الأمنية في المدارس الخاصة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يناير 2014

وام

أطلق مجلس أبوظبي للتعليم حملة للتدقيق على كاميرات المراقبة الأمنية بنظام الدوائر التليفزيونية المغلقة في المدارس الخاصة بإمارة أبوظبي.

ويأتي ذلك في إطار حرص المجلس على حماية أمن الطلبة وسلامتهم إذ يلزم المجلس كافة المدارس الخاصة بتصميم وتطبيق نظام شامل للمراقبة الأمنية الرقمية داخل المباني المدرسية وحولها.

وكان المجلس امهل المدارس حتى نهاية شهر أغسطس الماضي لتركيب الكاميرات في المواقع المطلوبة في المدرسة علما بأن المجلس قد تعاقد مع شركة مستقلة متخصصة للتفتيش على أنظمة المدارس الخاصة والتأكد من تلبيتها لمتطلبات أنظمة المراقبة الأمنية بالدوائر التليفزيونية المغلقة.

وتم إخطار المدارس بأن فريق الشركة سيقوم بزيارات تفتيشية للمدارس الخاصة اعتبارا من 6 يناير 2014 .

وأكد المهندس حمد الظاهري المدير التنفيذي لقطاع المدارس الخاصة وضمان الجودة في مجلس أبوظبي للتعليم حرص المجلس على توفير أقصى درجات الأمن والسلامة في جميع المدارس الخاصة بإمارة أبوظبي.

وأوضح الظاهري أهمية الالتزام بالسياسات والإجراءات والبرامج والتعليمات الخاصة التي يصدرها المجلس أو أي جهة حكومية أو تنظيمية أخرى بشأن المباني المدرسية والمرافق والمعدات المستخدمة علاوة على الامتثال للمواصفات الخاصة بالبيئة والصحة والسلامة المذكورة في هذه اللوائح.

ووفقا للوائح أيضا يجب على المدارس توفير أنظمة الحماية الفعالة والمتكاملة من الحرائق ورصدها سواء كانت أنظمة متحركة أو ثابتة، وبما يشمل أجهزة استشعار الحريق والكشف عن الحرائق وطفايات الحرائق وأنظمة الإطفاء بالمياه والمضخات والصنابير والخراطيم والفوهات ومرشات الحريق اللازمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض