• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

برانكو: «العنابي» قهر الظروف بعد طرد الكمالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 فبراير 2013

محمد سيد أحمد - (أبوظبي)

استعاد الوحدة توازنه بفوز غاية في الصعوبة على اتحاد كلباء في لقاء الفريقين أمس باستاد آل نهيان في أبوظبي، ضمن الجولة الـ 16 لدوري المحترفين لكرة القدم، ليستعيد «العنابي» توازنه في المسابقة، بعد أن استعاد ذاكرة الانتصارات التي غابت عن «أصحاب السعادة» منذ تفوقه على الظفرة في الجولة الحادية عشرة.

من جانبه، أكد الكرواتي برانكو إيفانوفيك مدرب الوحدة، أن النتيجة كانت الأهم لفريقه في هذه المباراة بالذات، وهنأ لاعبيه على الفوز، مشيراً إلى أن تحضير الفريق للقاء اتحاد كلباء بعد مباراة الكأس، كان في غاية الصعوبة، لأن اللاعبين بذلوا مجهوداً كبيراً، بجانب الإصابات والإيقافات التي خرج بها الفريق من المباراة السابق، وقال: «الفوز الذي حققناه مستحق بسبب الأداء الجيد الذي قدمه الفريق، والذي تغلب به على ظروفه قبل وخلال المباراة، حيث كان الوضع صعباً جداً، بعد طرد حمدان الكمالي، لكن الفريق تماسك، واستطاع أن يتقدم من جديد، بعد إدراك اتحاد كلباء التعادل من ضربة الجزاء، وكان الحضور الذهني كبيراً ولعب دوراً في الحفاظ على النتيجة، حتى نهاية اللقاء الذي كان دينو نجماً مؤثراً فيه، وأظهر إمكانياته الكبيرة في إجادة الألعاب الهوائية، وأثبت أنه لاعب من نوعية جيدة، وإضافة للفريق، والحقيقة أن استراتيجيتنا في المباراة ركزت على استغلال إمكانياته، ووفق في تنفيذ المطلوب منه، بجانب بقية عناصر الفريق الذين يستحقون الإشادة على المردود الذي قدموه.

وأضاف: احترمنا اتحاد كلباء الذي توقعت أن يسعى لمفاجأتنا، ولم تخب توقعاتي، لأن الفريق لا يملك ما يخسره، وقد ضغط علينا وسيطر على المباراة بشكل جيد، وواصل تقديم المستويات الجيدة في الفترة الأخيرة بقيادة مدربهم المحنك، وأنا على ثقة من أن اتحاد كلباء سوف يقدم مستويات ونتائج جيدة في الدوري في الفترة المقبلة.

وأشار برانكو الا أنه كان ينوي الدفع بالمهاجم سعيد الكثيري في الدقيقة 60، ولكن ظروف الطرد غير المتوقع والأداء الجيد لمارسلينهو وبابا ويجو جعله يتأخر في الدفع به، خاصة أن الفريق كان يعمل بشكل جيد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا