• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

175 لاعباً شاركوا في 3 مسابقات

مهرجان أولمبياد «فرسان الإرادة» بروفة لألعاب لوس أنجلوس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 فبراير 2015

علي الزعابي (أبوظبي)

اختتمت أمس الأول منافسات المهرجان الثالث للأولمبياد الخاص الإماراتي بنادي ضباط القوات المسلحة المسلحة في أبوظبي بمشاركة 175 لاعباً ولاعبة من أندية ومراكز المعاقين بالدولة بمنافسات كرة اليد والسباحة والبولينج.

وحصل نادي العين للمعاقين على المركز الأول في منافسات كرة اليد تلاه في المركز الثاني نادي دبي للمعاقين، وفي المركز الثالث أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي منافسات السباحة تألق محمد حسيف بمنافسات 25 متراً حرة للفئة العمرية من 12-15 بحصوله على الميدالية الذهبية، وللفئة العمرية فوق 22 انتزع المركز الأول خالد آل علي ولنفس الفئة العمرية في المجموعة الثانية انتزع البطل عبدالله زبير التاجر الميدالية الذهبية.

وفي منافسات 50 متراً حرة للفئة العمرية 12-15 فاز محمد حسيف بالمركز الأول، وللفئة العمرية 16-21 حصد عوض سعيد المركز الأول، وفي منافسات 25 متراً صدر حقق عوض سعيد الذهبية.

وفي منافسات البولينج والتي أقيمت بصالة خليفة الدولية للبولينج بأبوظبي تصدر منافسات الفردي للذكور للفئة العمرية 16-21 خميس الظنحاني، وفي المجموعة الثانية حصل عودة إبراهيم على المركز الأول وللفئة العمرية فوق 22 حصل أحمد صالح المنصوري على المركز الأول ولفئة الإناث للفئة العمرية 16-21 تألقت مروة عمر سالم بحصولها على الذهبية، وفي المجموعة الثانية حصلت على المركز الأول عنود عبدالحميد وللفئة العمرية فوق 22 إناث حصلت اللاعبة مريم الحوسني على المركز الأول.

وتأتي هذه البطولة استعدادا للألعاب العالمية الصيفية والمقامة بولاية لوس أنجلوس الأمريكية يوليو المقبل، كما أقامت لجنة المبادرات والأسر للأولمبياد الخاص الإماراتي برئاسة مريم سيف القبيسي برنامج خاص محاضرة لأولياء أمور اللاعبين عن كيفية التعامل مع اللاعبين من ذوي الاحتياجات الخاصة، ألقاها الحسن أحمد من القيادة العامة لشرطة أبوظبي إدارة الشرطة المجتمعية.

من جانبه، ثمن من محمد محمد فاضل الهاملي رئيس مجلس إدارة اتحاد رياضة المعاقين المجهود الكبير، الذي تقوم به الأندية والمراكز المختلفة بالدولة، والتي تعد شريكا أساسيا مع الاتحاد في تهيئة الأبطال للظهور بمظهر مشرف للوصول إلى منصات التتويج، مشيراً إلى أن الإنجازات التي تحققت خلال الفترة الماضية لم تأتِ من فراغ إنما كانت نتاج جهد بذل على جميع الأصعدة، كما توجه أيضاً بالشكر إلى وسائل الإعلام المختلفة للتغطيات المتميزة، آملاً أن تستمر المسيرة إلى الأمام لإيصال الرسالة وتعريف أكبر قدر من المجتمع بهذه الفئة والأنشطة، التي تمارس من خلال المشاركات الدولية والمحلية.

وأكد أن الاتحاد لن يألو جهداً في توفير جميع عوامل النجاح لهذه الشريحة والسعي باجتهاد لمواصلة المزيد من الإنجازات بعد أن وصلت رياضة المعاقين مكانة مرموقة في الخريطة العالمية. مشيراً إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد برامج تأهيلية ومعسكرات داخلية وخارجية ومشاركات عالمية وإقليمية لمختلف الإعاقات لتحقيق النجاح المنشود.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا