• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

4.1٪ نمواً سنوياً في الأرباح التشغيلية

532 مليون درهم أرباح «المشرق» في الربع الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

بلغت الأرباح الصافية لبنك «المشرق» 532 مليون درهم بنهاية الربع الأول من العام الجاري، مقارنةً بـ 651 مليون درهم في الربع الأول من العام الماضي، بحسب بيان صادر أمس.

وقال البيان «ارتفع الدخل التشغيلي بنسبة 2.3٪ بالمقارنة مع العام السابق ليصل إلى 1.5 مليار درهم مدفوعاً بنمو قوي في صافي دخل الفوائد ودخل الرسوم والعمولات، كما سجلت الأرباح التشغيلية ارتفاعاً بنسبة 4.1٪ مقارنة بالعام السابق لتصل إلى 923 مليون درهم».

وتراجع إجمالي الأصول بنسبة 1.2٪ ليصل إلى 113.7 مليار درهم، بينما زادت القروض والسلف بنسبة 1.6٪ لتصل إلى 61.1 مليار درهم، بالمقارنة مع ديسمبر 2015، فيما ازدادت ودائع العملاء بنسبة 2.7٪ لتصل إلى 75.6 مليار درهم، بالمقارنة مع ديسمبر 2015.

وأشارت البيانات إلى استقرار نسبة القروض إلى الودائع عند مستوى قوي بلغ 80.8٪ في نهاية مارس 2016، فيما بلغت نسبة الأصول السائلة إلى إجمالي الأصول 27.7٪، بينما وصلت المبالغ النقدية والأرصدة لدى البنوك الأخرى إلى 31.5 مليار درهم.

وبقيت نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض مستقرة عند مستوى 3.2٪ في نهاية شهر مارس 2016، فيما بلغ إجمالي مخصصات القروض والسلف 3 مليارات درهم، ويمثل ذلك تغطية بنسبة 135.8٪ للقروض المتعثرة. وتعليقاً على هذه النتائج قال عبد العزيز الغرير، الرئيس التنفيذي للمشرق «نظراً لظروف السوق فقد اختار المشرق نهجاً واقعياً في عملياته خلال السنة المالية 2016. كانت استجابتنا سريعة للمؤشرات الأولى على تباطؤ السوق من خلال اتخاذ قرار بتعديل استراتيجية النمو تماشياً مع المتغيرات. وأدى ذلك إلى تحقيق أداء جيد في أعمالنا الأساسية، حيث نمت الأرباح التشغيلية للربع الأول بنسبة 4.1٪ لتصل إلى 923 مليون درهم».

وأرجع الغرير هذه النتيجة للنمو القوي بنسبة 4.6٪ في صافي دخل الرسوم والعمولات، ما وصل بنسبة صافي دخل الرسوم والعمولات والإيرادات الأخرى إلى مجمل الإيرادات التشغيلية إلى 42.1٪، وهذه النسبة ما تزال الأفضل في فئتها.

كما نمت محفظة البنك من القروض والسلف بنسبة 1.6٪ لتصل إلى 61.1 مليار درهم، وزادت ودائع العملاء بنسبة 2.7٪ بالمقارنة مع شهر ديسمبر 2015 لتصل إلى 75.6 مليار درهم، ما ساعد المشرق على المحافظة على نسبة قوية للقروض إلى الودائع بنسبة 80.8٪ بنهاية شهر مارس 2016.

وأضاف «واصل البنك استفادته من قوة الميزانية العمومية ومستويات السيولة الجيدة، حيث بقيت نسبة كفاية رأس المال ونسبة رأس المال الأساسي (من المستوى 1) أعلى بكثير من الحدّ اللازم وفق الأنظمة السارية، فبلغت الأولى 16.8٪ والثانية 15.8٪ بنهاية شهر مارس 2016. ولا شك أن هذه الأساسيات القوية بالغة الأهمية، حيث تمكننا من استثمار موارد كبيرة في ابتكار وتحسين منتجاتنا الرائدة على مستوى السوق، حيث أصبح الابتكار والتميز سمةً ملازمة لعلامتنا التجارية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا