• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الدولار يواصل هبوطه في السوق الموازية

الوديعة الإماراتية تدعم المركزي المصري في المناورة مع شركات الصرافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 أبريل 2016

عبدالرحمن إسماعيل( القاهرة)

سجلت أسعار الدور في السوق الموازية في مصر في مستهل تعاملات الأسبوع الحالي، تراجعاً ملموساً دون 11 جنيها، بعدما أعطت المساعدات الإماراتية الجديدة بقيمة 4 مليارات دولار دعماً للاحتياطي المركزي المصري للتدخل لوقف القفزات المتلاحقة في سعر العملة الأمريكية.

وبتوجيهات من صاحل السمو الشيخ خليفة بن زايد رئيس الدولة حفظه الله، قدمت الإمارات في ختام الزيارة التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى مصر نهاية ألأسبوع الماضي، مساعدات بقيمة 4 مليارات دولار موزعة بواقع ملياري دولار  وديعة لدى البنك المركزي المصري، لدعم احتياطياته النقدية، وملياري دولار استثمارات مباشرة.

ورفعت الوديعة الإماراتية الاحتياطي النقدي المصري من 16,5 مليار دولار إلى 18.5 مليار دولار،  الأمر الذي سيساعد المركزي المصري على حد قول مصرفيين واقتصاديين لـ"الاتحاد" على التدخل لوقف انفلات السوق الموازية التي شهدت في أيام معدودات قفزات متلاحقة جعلت السعر يقترب من 12 جنيها  لأول مرة، مقارنة مع سعره في البنوك عند 8.88 دهم.

وقال محمد الأحمد مدير شركة صرافة في مدينة السادس من أكتوبر في اتصال مع "الاتحاد" إن السوق افتتحت الأسبوع على تراجعات متسارعة بعدما اعلن عن المساعدات الاماراتية لمصر، مضيفاً أنه نفذ اليوم صفقات عدة لمستوردين على أساس سعر 10,70 جنيه مقارنة مع 11,50 جنيه قبل أربعة أيام.

وأَضاف: "بلا شك الوديعة الإماراتية ستدعم البنك المركزي في التدخل بطرح مزادات استثنائية بكميات دولارية كبيرة لمواجهة الطلب المتزايد على الدولار من قبل المستورين لشراء سلع رمضان من الأسواق الخارجبة" موضحاً أن الفترة الحالية والتي تسبق شهر رمضان بقرابة شهرين عادة ما تشهد طلباً كبيراً علىالدولار، من قبل المستوردين من جانب لشراء سلع رمضان ومن قبل المصريين الراغبين في أداء عمرة شهري شعبان ورمضان.

وتعاني مصر منذ أحداث يناير 2011 من تراجع كبير في الاحتياطي النقدي الذي تأثر بانخفاض مصادره الرئيسية الأربعة السياحة والصادرات وقناة السويس وتحويلات المصريين في الخارج. ودعمت الودائع الخليجية التي قدمتها كل من الإمارات والسعودية والكويت لمصر عقب مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي قبل عام الاحتياطي المصري من النقد الأجنبي، إلا أنه تأثر بشدة نتيجة تراجع ايرادات السياحية بشدة عقب حادث سقوط الطائرة الروسية فوق سيناء نهاية أكتوبر الماضي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا