• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ترسل تقاريرها عن الشركات والحسابات المحلية الخاضعة للضرائب بالولايات المتحدة سبتمبر المقبل

«المالية» توقع اتفاقية «الفاتكا» مع وزارة الخزانة الأميركية الشهر الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 فبراير 2015

يوسف البستنجي

يوسف البستنجي (أبوظبي)

توقع وزارة المالية الشهر الحالي اتفاقية بشأن قانون الامتثال الضريبي الأميركي للحسابات الأجنبية الخاصة بالأشخاص الخاضعين للضريبة «فاتكا»، وذلك بعد استكمال المراحل القانونية النهائية للتوقيع، بحسب تصريحات أدلى بها يونس حاجي الخوري وكيل الوزارة، في مؤتمر صحفي عقد أمس بمقر الوزارة بأبوظبي.

وأعلن الخوري في المؤتمر الذي حضره ممثلو الجهات الرقابية على القطاع المالي بالدولة، بدء العمليات التجريبية لجمع البيانات اللازمة المتعلقة بحسابات الأشخاص والشركات الخاضعة لقانون الامتثال الضريبي الأميركي «فاتكا»، حيث يجري تسليمها لوزارة المالية من خلال البرنامج الإلكتروني، الذي وضعه المصرف المركزي، لهذه الغاية.

وأوضح أن البيانات التي تسلم للوزارة تكون جميعها، معرفة بأرقام سرية، من دون الكشف عن هوية أصحابها، إلى حين انتقالها إلى مصلحة الضرائب الأميركية.

وقال إن الشركات المحلية الخاضعة للقانون هي التي يملك فيها الشريك الأميركي أكثر من 10٪ من رأس المال، والحسابات المصرفية للأشخاص أميركيي الجنسية الذين تتجاوز قيمة أرصدتهم 50 ألف دولار أميركي.

ويهدف قانون الامتثال الضريبي الأميركي للحسابات الأجنبية الخاصة بالأشخاص الخاضعين للضريبة «فاتكا» إلى منع المواطنين الأميركيين الذين يملكون حسابات واستثمارات في مؤسسات مالية خارج الولايات المتحدة من التهرب الضريبي، حيث يلزم القانون كافة المؤسسات المالية سواء التي تمارس أعمالها داخل الولايات المتحدة أو خارجها بأن تقوم برفع تقارير سنوية عن عملائها الذين تنطبق عليهم متطلبات «الفاتكا»، وذلك بعد أن تقوم هذه المؤسسات بإجراءات العناية الواجبة المطلوبة تجاه عملائها وتحديد من تنطبق عليه المتطلبات من المواطنين الأميركيين والشركات ذات الملكية الأميركية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا