• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

السويدي: الطلبة يتسلمون غداً جميع كتب الفصل الثاني

«التربية» تعتمد مبادرة اللامركزية في متابعة استئناف الدراسة في المدارس الحكومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 يناير 2013

دينا جوني (دبي) - أعلن علي ميحد السويدي وكيل وزارة التربية والتعليم بالإنابة، أن جميع المدارس الحكومية جاهزة لتوزيع الجزء الثاني من الكتب على طلبة المدارس الحكومية بدءاً من يوم غد الأحد، وذلك بعد أن تم الانتهاء من توريدها كاملة خلال إجازة الفصل الدراسي الأول.

وأشار السويدي في اتصال مع “الاتحاد” إلى أن عملية متابعة استئناف الدراسة في الفصل الدراسي الثاني هي من مهمة المناطق التعليمية، وليس من اختصاص أي لجنة في الوزارة. وقال إن هذا الأمر أصبح سارياً بعد أن اعتمدت وزارة التربية مبدأ اللامركزية في تسيير أمور الطلبة والمدارس من خلال تفويض المناطق التعليمية بمتابعتها.

ولفت إلى أن دور الوزارة في ذلك هو متابعة أي شكوى أو مشكلة قد تعترض المدرسة أو المنطقة سواء من ناحية الكتب أو الكوادر الفنية والإدارية والتدريسية. وأكد أنه لغاية يوم أمس لم يرد للوزارة أية شكوى بهذا الخصوص.

وقال إن استئناف الدراسة بعد كل إجازة قد عرف استقراراً ملموساً خلال السنوات السابقة، وبالتالي فإن كل الأطراف أصبحت تعلم جيداً المهمات المنوطة بها خلال وبعد كل إجازة. يذكر أن 727 ألفاً و918 من الطلبة يستأنفون غداً دوامهم المدرسي في اليوم الأول من الفصل الثاني للعام الدراسي 2012-2013، من خلال عودتهم إلى 1276 مدرسة حكومية وخاصة تضم مختلف المراحل الدراسية على مستوى الدولة.

وفي دبي، يبلغ عدد طلبة المدارس الحكومية 269 ألفاً و412 من الطلبة في 785 مدرسة، مقابل 458 ألفاً و508 في مدارس التعليم الخاص في 491 مدرسة.

من جهة أخرى، أعلنت منطقة دبي التعليمية عن تشكيل لجنة تربوية متكاملة الأعضاء ومتعددة المهام، تتولى إجراءات تيسير العمل اليومي للمدارس على مستوى المنطقة، وتوفير مختلف الاحتياجات التي تهم مدارس المنطقة، بما يدعم إيجاد بيئة تعليمية وتربوية مستقرة ومطمئنة، ومحفزة للمزيد من العطاء والتميز والتفوق في أداء رسالتها التربوية السامية.

وقد أعلنت المنطقة التعليمية عن تشكيل اللجنة والأعضاء المنتسبين لها، والتي يترأسها الأستاذ سعيد غريب رئيس قسم الخدمات المساندة، وتضم في عضويتها كلاً من الأستاذة رفيعة الهلي رئيس وحدة تقنية المعلومات، والأستاذ محمود جعفر رئيس وحدة الموارد المالية، والأستاذة دينا لوتاه مسؤول المشتريات، والأستاذ عبدالعزيز محمد مسؤول المخازن.

وتتولى اللجنة المشكلة في منطقة دبي التعليمية، دراسة احتياجات المدارس من الآلات وأجهزة الحاسوب، والطابعات وآلات التصوير، بالإضافة إلى الأثاث المدرسي، وكافة الأجهزة الأخرى التي يتم توريدها من قبل وزارة التربية إلى مدارس المنطقة وتحديد الاحتياجات الفعلية من خلال المسح الميداني للمدارس، ومراكز تعليم الكبار.

وتعليقاً على هذه الخطوة المهمة، أكد الدكتور أحمد عيد المنصوري مدير منطقة دبي التعليمية، أن اللجنة المشكلة في منطقة دبي التعليمية، ستتولى مهام عمل متشعبة خلال الفصل الثاني وفي الأعوام الدراسية المقبلة، وستوفر فرصاً وجهوداً كبيرة للتسهيل من آلية عمل المدارس، وانتظام بيئاتها التربوية بما يدعم ويبرز قيمة الاستقرار، ويحفز ثقافة التميز والنجاح. وأشار إلى أن المنطقة التعليمية حريصة في كل أقسامها ووحداتها الإدارية على دعم بيئة العمل المدرسية، وتوفير الاحتياجات والمتطلبات الخاصة بها، والبحث دوماً عن فرص أوفر حظاً للارتقاء والتطوير والتحديث فيها، متطلعة إلى مستقبل أكثر إشراقاً وواقع أفضل تميزاً لكافة مدارسها ومؤسساتها التعليمية من رياض أطفال ومراكز تعليم كبار.

     
 

اقساط المدارس

هل سيتم اعفاء الطلبه الوافدين بمدارس ابو ظبي من الرسوم الدراسيه نتمنى من شيوخنا الكرام التدخل لحل المشكله

خالد نواف نايف | 2013-01-05

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا