• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

طالبة ستينية تحلم بالعمل محامية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 فبراير 2015

الاتحاد نت ـ مريم عيسى

يعرفونها جميع الطلبة باسم "ماما حكمت"، فرغم أنها زميلة دراسة لهم في التعليم المفتوح بجامعة القاهرة، إلا أنها تكبرهم بأكثر من 40 عاما.

إنها الطالبة حكمت إبراهيم، أو ماما حكمت كما يحلو لزملاء الجامعة أن ينادونها.

تقول ماما حكمت، وهي أكبر طالبة في جامعة القاهرة 62 عاما، إنها لجأت للدراسة الجامعية بعد مرور سنوات طويلة، حيث كانت تدرس في السبعينيات من القرن بالماضي، بالجامعة ثم انقطعت عن استكمال دراستها بسبب زواجها وإنجابها أطفالا.

وقالت ماما حكمت لموقع "الاتحاد" الإلكتروني: إنها لم تكن تتخيل بعد كل هذه السنوات أن تعود وتستكمل تعليمها، لكن وفاة زوجها وهجرة أبنائها الثلاثة، دفعها إلى التفكير في استكمال تعليمها.

وأشارت حكمت، إلى أنها رفضت الهجرة مع أبنائها، أو الجلوس في المنزل لأنها صارت "امرأة عجوزا".

جاء قرار استكمال دراستها في كلية الحقوق قبل عامين، حيث تدرس الآن في السنة الثالثة، وحصلت في العام الدراسي الماضي على تقدير جيدا جدا.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا