• الجمعة 25 جمادى الآخرة 1438هـ - 24 مارس 2017م

الصدر يهدد بـ «مليونية» لتمرير حكومة العبادي و«المعتصمون» يستنجدون بالطلاب

الجبوري: تشكيلة وزارية «عابرة للطائفية» إلى البرلمان قريباً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 أبريل 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

أعلن رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري الذي أقاله نواب معتصمون، مفجرين أزمة سياسية خطيرة في البلاد، أن البرلمان سيكون جاهزاً للتصويت على الكابينة الوزارية قريباً، فيما دعا المتحدث باسم النواب المنقلبين على الجبوري، طلاب الجامعات والمعاهد والمرحلة الإعدادية إلى مساندتهم لاستمرار التظاهر والاعتصام منتصف اليوم. وبدوره، هدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بأنه سيأمر أتباعه بالخروج في تظاهرة مليونية بعد غد الاثنين، للضغط على مجلس النواب من أجل التصويت على التشكيلة الوزارية التي أعدها رئيس الوزراء حيدر العبادي.

وكان نواب أقدموا على إقالة رئيس البرلمان، قائلين إنها خطوة أولى في اتجاه تغيير الرئاسات الثلاث في العراق، وذلك بعد أن رفض البرلمان التشكيلة الحكومية الجديد التي اقترحها العبادي، وألزموه إدخال تعديلات عليه، في جلسة «غير قانونية». واضطر البرلمان إلى رفع الجلسة إلى الخميس المقبل بعد انسحاب عدد من القوى السياسية منها، على خلفية عدم الاستجابة إلى مطالبها بخصوص الإصلاحات التي تطالب بها العبادي. وقال الجبوري في كلمة خلال حضوره «الملتقى الثالث للكتاب» أمس، «سيستقبل البرلمان العراقي الأسبوع الحالي الكابينة الوزارة الجديدة من الحكومة بمجرد استئناف عمله بعد الأزمة البرلمانية التي شهدتها البلاد خلال الأسابيع الماضية».

وأضاف أن البرلمان سيصوت خلال الأسابيع المقبلة على الكابينة الوزارية التي اختار شكلها ونوعها، وهي حكومة «عابرة للانتماءات الطائفية والحزبية، ومنسجمة مع رغبة الشعب العراقي». وأوضح رئيس البرلمان العراقي أن ما جرى في البرلمان خلال الأيام الماضية، ممارسة تستوعبها الحالة الديمقراطية في العراق، لأن الكل يريد خدمة العراق، وإجراء عمليات الإصلاح.

ودعا الجبوري جميع الكتل السياسية، للتجرد من الحسابات الحزبية الضيقة، والإسراع في تطبيق الإصلاحات بعيداً عن الحزبية والطائفية. وأضاف «هناك محاولات لتضليل مسار الإصلاح الحقيقي في العراق، إلا أن ما يمر به العراق أزمة طارئة ستنتهي قريباً». وذكر أن خطر التجاذبات الإقليمية يحتم علينا أن نمارس مسؤولياتنا لمنع أي تهديد يستهدف الدولة ونظامها العام، وأن الاصطفافات الحزبية والقومية جعلت منهج المحاصصة حلاً، لكنه ناتج خطير ينعكس سلبياً على مؤسسات الدولة. وأوضح رئيس مجلس النواب أن ‬للكيانات ‬السياسية ‬دوراً ‬كبيراً ‬لا يمكن ‬إغفاله ‬في ‬بناء ‬الدولة، وإذا ‬كانت ‬هناك ‬ملاحظات ‬على ‬أدائها أو ‬منهجها، ‬فيمكن ‬تقويمه ‬وفق ‬القانون‭ ‬والنظام ‬والعرف ‬السياسي‭‬.‭

وقال «‬لقد ‬بينا ‬موقفنا ‬منذ ‬اليوم ‬الأول ‬لانطلاق ‬مشروع‭ ‬الإصلاح، ‬وحددنا ‬أولوياتنا ‬في ‬أهمية ‬سرعة ‬التطبيق ‬ودقته، ‬وعملنا ‬بجد ‬واجتهاد‭ ‬لإقناع ‬الجميع ‬بضرورته، ودعونا ‬الجميع ‬إلى ‬التجرد ‬من ‬الاستحقاقات ‬الحزبية‭ ‬والفئوية ‬الصغيرة ‬إلى ‬إنفاذ ‬الحقوق ‬الشعبية ‬الكبرى ‬التي ‬طالب ‬بها‭ ‬المتظاهرون ‬والمعتصمون ‬من ‬أبناء ‬شعبنا ‬العظيم‭«‬. ورأى الجبوري أنه ما دامت إرادة الإصلاح نابعة من توجه الشعب، فإنها بالتأكيد ستكون‏‭ ‬الأصلح ‬والأنجع ‬في ‬تخطي ‬الأزمة ‬الحالية. ومع استمرار اللقاءات مع رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية فؤاد معصوم لتجاوز الأزمة السياسية، تباحث الجبوري صباح أمس، مع عدد من النواب المعتصمين داخل مبنى البرلمان، وأكد مصدر ‬أن ‬لقاءات ‬أخرى ‬ستجري ‬بين الطرفين‬.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا