• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الكاتالوني رفض هدية فالنسيا وسقط أمام سوسييداد بنيران صديقة

مويز: طريقة الدفاع منحتنا فرصة الفوز على برشلونة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 يناير 2015

مدريد (وكالات)

رفض برشلونة هدية فالنسيا وأهدر فرصة القفز على صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم بعدما خسر صفر-1 أمام مضيفه ريال سوسيداد أمس الأول في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة، والتي شهدت في وقت سابق هزيمة ريال مدريد أمام مضيفه فالنسيا 1-2. ولم يستغل برشلونة الفرصة التي قدمتها هزيمة الريال وتجمد رصيده عند 38 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط أمام أتلتيكو مدريد وبفارق نقطة واحدة خلف الريال الذي تتبقى له مباراة مؤجلة.

وحسم سوسيداد المباراة مبكراً بهدف نظيف أحرزه خوردي ألبا مدافع برشلونة عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة الثانية من المباراة. وحقق سوسيداد الفوز الأول له في آخر أربع مباريات خاضها بالمسابقة، ورفع الفريق رصيده إلى 18 نقطة ليقفز إلى المركز الثالث عشر في جدول المسابقة. ولم تفلح التغييرات التي أجراها لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة في الشوط الثاني بنزول نجومه الكبار ليخسر الفريق ثلاث نقاط غالية ويتلقى مثل منافسه العنيد ريال مدريد صدمة قوية في بداية مباريات الفريقين بعام 2015. وفاجأ إنريكي الجميع بتشكيلة خلت من بعض العناصر الأساسية المهمة وفي مقدمتها الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار دا سيلفا والمدافع جيرارد بيكيه والظهير الأيمن البرازيلي داني ألفيش والنجم الكرواتي إيفان راكيتيتش. وأشاد ديفيد مويز مدرب ريال سوسيداد بدفاع فريقه المتماسك، ولم يكن هناك الكثير من الأمور الجيدة لمويز العام الماضي لكن الابتسامة عادت إلى وجهه بعدما تماسك سوسيداد ليفوز على برشلونة. واستمر مويز لأقل من موسم واحد مع مانشستر يونايتد الانجليزي قبل إقالته في أبريل الماضي ثم تولى مهمة صعبة بقيادة سوسيداد المهدد بالهبوط في نوفمبر 2014. وكانت هناك الكثير من الشكوك في وسائل إعلام محلية بشأن قلة خبرة مويز مع الكرة الإسبانية وعدم قدرته على التحدث باللغة، لكنه بدأ بشكل جيد مع الفريق الذي خسر مرة واحدة فقط حتى الآن تحت قيادته.

وقال الاسكتلندي مويز في مؤتمر صحفي: «أنا سعيد للغاية بالحصول على نتيجة ايجابية، كانت نتيجة مهمة للغاية ومباراة صعبة جداً». وأضاف: «بذلنا مجهوداً كبيراً في الدفاع وهو جزء مهم في كرة القدم، لا يفوز المرء بمباريات إذا لم يدافع بشكل جيد، الطريقة التي لعبنا بها في الدفاع منحتنا فرصة الفوز بهذه المباراة». وتابع: «أتمنى دائماً أن نستحوذ على الكرة في مبارياتنا، لكنْ في مواجهة برشلونة تعلمون أن هذا صعب، هذا أمر يمكننا العمل على تطويره، لكن أود التأكيد على روح الفريق والطريقة التي عملنا بها معا بقوة». وكانت مهمة سوسيداد أسهل من دون شك مع وجود الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار على مقاعد بدلاء برشلونة في الشوط الأول بعد عودتهما يوم الجمعة الماضي من عطلة عيد الميلاد، وأكد مويز أنه لم يشعر بمفاجأة بشأن تشكيلة لويس أنريكي مدرب الفريق الزائر. وقال مويز: «لم أكن لأقول هذا بشكل مباشر لأن برشلونة يملك تشكيلة قوية، به لاعبون رائعون، المنافس يملك لاعبين بارزين، لكن لا يمكنهم اللعب دائماً بأفضل مستوياتهم في جميع المباريات». وأضاف: «المباريات الأكثر أهمية لبرشلونة ستأتي في وقت لاحق من الموسم، وأعتقد أن لويس أنريكي اتخذ قراراً معقولاً». وتابع: «كنت أعتقد أن مثل هذا الأمر قد يحدث وكنا على استعداد للتعامل معه».

من جانبه، اعترف تشافي هيرنانديز نجم خط وسط برشلونة أن فريقه أضاع فرصة التقدم على ريال مدريد في سباق الدوري الإسباني بعدما سقط أمام مضيفه ريال سوسيداد بهدف نظيف، وقال: «كنا نعلم بنتيجة ريال مدريد.. لقد أضعنا فرصة استغلال الهزيمة ولكننا سنستمر». وأضاف: «لقد بدأنا العام الجديد بشكل سيئ، ولكننا نتمتع بحيوية كبيرة في اللعب».

وأكد تشافي أن فريقه لم يستحق الهزيمة واستبعد أن تكون تلك الهزيمة قد جاءت نتيجة التشكيل المفاجئ الذي وضعه المدير الفني لبرشلونة لويس أنريكي لخوض المباراة، بعد أن بدأ اللقاء من دون الاستعانة بمجهودات ليونيل ميسي ونيمار وجيرارد بيكيه. وتابع قائلاً: «نشعر بالحنق والضيق بسبب الهزيمة، ولكن لا يجوز أن نرجع أسبابها إلى التشكيل، ولكن الكرة كانت ترفض دخول المرمى». واختتم قائلاً: «لقد بدأنا المباراة بهدف بالخطأ في مرمانا ولكننا أدينا بشكل جيد ولم نستحق هذه النتيجة».

من جانب آخر، أكد الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لفريق ريال مدريد أن الهزيمة التي تجرعها فريقه أمس الأول أمام فالنسيا 1 - 2 لن تؤثر على مسيرة النادي الملكي. وقال أنشيلوتي عقب توقف رصيد الريال من الانتصارات المتتالية في مختلف المنافسات التي يشارك فيها عند الرقم 22 بعد هزيمته أمام فالنسيا على ملعب المستايا: «هذه الهزيمة جاءت بعد 22 فوزاً متتالياً وكانت لتأتي قبل هذا الوقت أو بعده.. لقد حان وقتها اليوم، ولكن علينا ألا ننسى ما أنجزناه في السابق». وأضاف: «سنستمر لأن الموسم ما زال طويلاً جداً، ونحن نحتل مركزاً جيداً في الدوري.. الهزيمة لن تؤثر علينا سلبيا لأننا قمنا بعمل جيد في الفترة الماضية».

وأشاد المدير الفني المخضرم لريال مدريد الذي يتصدر قمة جدول ترتيب فرق الدوري الإسباني بفارق نقطة واحدة عن برشلونة صاحب المركز الثاني، بالمجهود الذي بذله لاعبوه خلال المباراة. وتابع قائلاً: «ليس لدي ما أقوله عن أداء اللاعبين لأنه كان جيداً.. لقد لعبوا متمتعين بروح المجازفة.. لم نتمكن من التسجيل عندما سنحت لنا الفرصة لنتقدم 2-1.. لم نحسن استغلال الفرص ولكن في بعض الأحيان لا يمكنك اللعب بشكل مؤثر». وأشاد أنشيلوتي أيضا بلاعبي خط وسط فريقه، وأكد أن الريال استعد جيداً لمواجهة جاره أتلتيكو مدريد غداً في دور الستة عشر من بطولة كأس الملك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا