• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بغداد ترحب بقرار مجلس الأمن حظر المتاجرة بالآثار العراقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

بغداد (الاتحاد)

أشادت وزارة السياحة والآثار العراقية، بقرار مجلس الأمن الدولي الساعي إلى تجفيف منابع تمويل «داعش» عبر‏‭ ‬طرق ‬عدة ‬من ‬بينها ‬حظر ‬المتاجرة ‬بالآثار ‬العراقية ‬والسورية. ويحظر‏‭ ‬قرار ‬مجلس ‬الأمن ‬الدولي ‬الذي ‬صدر ‬الخميس ‬الاتجار ب‬الآثار ‬السورية‭ ‬وأكد ‬مجددا ‬الحظر ‬على ‬مبيعات ‬الآثار ‬العراقية ‬الذي ‬فرض ‬قبل ‬عشر ‬سنوات‭ ‬تقريبا.

كما هدد القرار بعقوبات على من يشتري نفطا من تنظيم «داعش» و»جبهة النصرة» المرتبطة بالقاعدة وحث كل الدول على عدم دفع فدى.

وقالت الوزارة في بيان:‏ «‬نحيي ‬ونشكر ‬كل ‬الجهود ‬الدولية ‬التي ‬سعت ‬الى ‬إصدار ‬مجلس ‬الأمن ‬الدولي ‬قرارا‭ ‬بتجفيف ‬منابع ‬تمويل ‬الإرهاب ‬وتشديد ‬الرقابة ‬على ‬المناطق ‬الخاضعة ‬لسيطرة‭ ‬الإرهابيين ‬في ‬العراق ‬وسوريا‭»‬. وبينت أن «القرار يهدف الى حظر المتاجرة‏‭ ‬بالآثار ‬العراقية ‬ويوصي ‬بمراقبة ‬الحدود ‬والمنافذ ‬والمطارات ‬والموانئ ‬في ‬دول‭ ‬العالم ‬من ‬أجل ‬منع ‬تداول ‬وتهريب ‬القطع ‬الفنية ‬والأثرية ‬الخاصة ‬بالعراق‭ ‬وسوريا‭»‬.

وعبر مجلس الأمن الدولي عن قلقه من أن‏‭ ‬تنظيم «‬داعش» ‬وغيره «‬يجنون ‬دخلا ‬من ‬الاشتراك ‬بطريقة ‬مباشرة ‬وغير ‬مباشرة ‬في‭ ‬نهب ‬وتهريب ‬عناصر ‬من ‬التراث ‬الثقافي لدعم ‬جهودهم ‬للتجنيد ‬وتعزيز ‬قدراتهم‭ ‬الميدانية ‬لتنظيم ‬وتنفيذ ‬هجمات ‬إرهابية»‬.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا