• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

انطلقت للمرة الأولى في «الشارقة القرائي»

«لغتي».. تدعم القراءة باللغة العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 أبريل 2016

أزهار البياتي (الشارقة)

مشروع ثقافي آخر يطل علينا من كواليس مهرجان الشارقة القرائي لأدب الطفل في دورته الثامنة للعام 2016، والذي يستمر حتى 30 أبريل الجاري، حيث تقدم مبادرة «لغتي» التعليمية في مشاركتها الأولى، حزمة من الفعاليات والأنشطة الرامية إلى دعم روافد التعليم باللغة العربية بكافة الوسائل الذكية للأطفال في إمارة الشارقة، محتضنة وفق هذا الإطار الأكاديمي الحديث، العديد من الورش التفاعلية والبرامج الحية التي تنتصر للحرف العربي وتدور في فلكه.

تواصل بين الأجيال

ومما لا شك فيه فإن الشارقة القرائي ومنذ بداياته يعد محطة أساسية من محطات العطاء الثقافي الشامل في الإمارة الباسمة، بكل ما يقدمه من دعم للكلمة المقروءة واللغة العربية على وجه الخصوص، معليا في كل حيثياته من شأني الكتاب الورقي وثقافة القراءة بوصفهما رافدين رئيسين لتنمية التواصل بين الأجيال، بالإضافة إلى دورهما في ترقية الخبرات المعرفية، وفتح الحوار الحضاري بين مختلف الشعوب والثقافات، طارحا موسم بعد آخر تجارب دولية وعالمية سجلت نجاحات وقفزات في مجال أدب الأطفال وتطوير علومهم التربوية كافة، لتأتي بمبادرة «لغتي» التعليمية ضمن ذات النهج والسياق، منسجمة مع أهداف المهرجان ومتسقة مع مضمونه العام. وتتمثل طلائع مشاركة «لغتي» بالمهرجان، بتقديم باقة متنوعة من الورش الحية للأطفال، من تلك التي تتناول العديد من المواضيع التعليمية الشائقة تميّز منها ورشة تفاعلية لـ«الدمى»، وثانية بعنوان «أعبر بلغتي»، وأخرى بـ«ورشة الراوي»، كذلك ورشة «قطار الحروف»، و«مطبخ الحروف»، ثم «المعلم الصغير»، بالإضافة إلى ورش «استوديو عائلة الحروف»، و«ارسم وأكتب» وغيرها الكثير، بإشراف عدد من المعلمات المستفيدات من برنامج المرحلة الأولى من المبادرة.

تجربة ريادية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا