• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

البرلمان العربي يدعو للتضامن في مواجهة الجماعات الإرهابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 مارس 2017

القاهرة (وام)

أكد البرلمان العربي أن الاحتفال باليوم العربي لحقوق الإنسان هذا العام يأتي في ظل ظروف دولية وإقليمية بالغة التعقيد، تنامت فيها الجماعات والكيانات الإرهابية، التي تهدف إلى زعزعة أمن واستقرار العديد من دول وشعوب المنطقة العربية، مما يتطلب التأكيد على التضامن والوحدة لمواجهة هذه المحاولات البائسة للنيل من تماسك النسيج الاجتماعي للشعب العربي. وقال بيان البرلمان إن اختيار جامعة الدول العربية أن يكون إحياء اليوم العربي لحقوق الإنسان لعام 2017 تحت شعار «حقوق الإنسان والتعايش السلمي» يأتي تأكيداً على الحرص على ثقافة التسامح والحوار السلمي بوصفهما ركنين أساسيين في كل المواثيق والعهود المتعلقة بحقوق الإنسان وضماناً لوحدة الشعب العربي.

ويرى البرلمان «أن الاحتفال باليوم العربي لحقوق الإنسان يمثل فرصة لمطالبة المجتمع الدولي للوقوف إلى جانب العدل والحق الفلسطيني الذي أقرته قرارات الشرعية الدولية وباقي القرارات الأممية من أجل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولة فلسطينية على حدود 4 يونيو العام 1967 وعاصمتها مدينة القدس الشرقية، وكما يمثل فرصة لمراجعة التشريعات العربية سواء في إطار جامعة الدول العربية أو على مستوى البرلمانات الوطنية لحماية المواطن العربي خاصة من همجية الأعمال الإرهابية والصراعات والاقتتال داخل المجتمعات العربية المدعوم من جهات خارجية تحاول محاولة بائسة لإلصاق هذه الأعمال الإجرامية بالدين الإسلامي الحنيف وهو منها براء، فهو دين المحبة والسلام والعدل».