• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ضمن منتدى أبوظبي للابتكارات الزراعية

300 عالم يناقشون آليات التصدي للجوع ونقص التغذية في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تشهد الدورة المقبلة من المنتدى العالمي للابتكارات الزراعية 2015، وفقا لما أعلنه جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أمس أن تقديم «برنامج العلماء» الذي يستضيف 300 من كبار العلماء والخبراء من 71 دولة لبحث الحلول الكفيلة بالتصدي لتحديات الجوع، ونقص التغذية في العالم نتيجة تضاؤل الموارد وتغير المناخ. وتقام الدورة الثانية من المنتدى في أبوظبي بين 9 و11 مارس 2015، برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وضمن شراكة استراتيجية مع جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وتم تصميم البرنامج ليكون بمثابة مركز للأبحاث العلمية يضم العلماء البارزين في مجال الزراعة المستدامة، ويركز على الزراعة الذكية مناخياً، بالإضافة إلى توفير البيئة المناسبة لتبادل وجهات النظر مع الخبراء المحليين حول مستقبل إنتاج الغذاء، فضلاً عن إتاحة الفرصة للمشاركين للتفاعل مع ما يصل إلى 6000 من خبراء الاستدامة للدفع باتجاه التغيير المنشود وبحث سبل التعاون في مجال الزراعة المستدامة. ويشتمل البرنامج التفاعلي على ورشة عمل تقام بتاريخ 9 مارس، وفعالية خاصة بالحلول متعددة التخصصات في 10 مارس، كما سيقوم البرنامج بعرض ملخصات الأبحاث الرئيسية للمشاركين، ليتولى جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بعد ذلك جمعها ضمن كتاب خاص من أجل تعميم الفائدة. وقال محمد جلال الريسي، مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ورئيس اللجنة المنظمة للمنتدى: «تأتي أهمية استضافة برنامج العلماء من أنه يتعاطى مع مختلف النواحي المتعلقة بالزراعة الذكية مناخياً وإننا نرحب بمشاركة كل من لديه دراسة أو بحث من شأنه التعجيل في اتخاذ خطوات حقيقية لإحداث تغيير ملموس لتلبية حاجات ما يصل إلى مليار شخص يبيتون جائعين في كل ليلة. ولا شك أن البرنامج وفعاليات المنتدى الأخرى تمثل خطوات هامة نحو إيجاد حلول فاعلة لمواجهة التحديات الملحة التي يواجهها العالم». ودعا الريسي كافة المؤسسات التعليمية ذات العلاقة إلى المشاركة في هذا المنتدى العالمي للاستفادة من النقاشات التي ستجري بين أبرز الخبراء العالميين في قطاع الزراعة، مشيراً إلى أن باب المشاركة مفتوح لجميع المهتمين وبالإمكان التنسيق مع الجهات المنظمة لضمان حصولهم على مختلف المعلومات اللازمة.ويشار إلى أن بعض المشاركين في البرنامج من العلماء والمختصين قد حازوا على جوائز وتكريمات عالمية في هذا القطاع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض