• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

إصابة الحارس شفيع تؤرق الجماهير الأردنية

«النشامى» يعول على 11 محترفاً في الملاعب الخليجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 يناير 2015

تيسير محمد (عَمان)

يخوض منتخب «النشامى» تجربته الثالثة في نهائيات آسيا بأستراليا بعد أيام قليلة، مستندا على 23 لاعباً تم اختيارهم من قبل المدير الفني الإنجليزي راي ويلكينز وجهازه المساعد، ويشكل عماد التشكيلة الأساسية 11 لاعبا محترفا في الملاعب الخليجية، فيما تم اختيار 12 لاعبا من المحترفين المحليين، 7 منهم يلعبون في صفوف فريق الوحدات «بطل مرحلة الذهاب في دوري المحترفين الأردني».

وحاول ويلكينز خلال الفترة الماضية الوقوف على التشكيلة الأساسية التي ستخوض أولى المواجهات أمام العراق في النهائيات يوم الاثنين المقبل، من خلال منح اللاعبين كافة فرص المشاركة وإثبات الوجود، ويبدو واضحا أن «المحترفين في الخارج» يقع عليهم العبء الأكبر في إثبات جدارة «النشامى» بين بقية منتخبات المجموعة الرابعة، والحصول على إحدى بطاقتي التأهل إلى دور الثمانية. لكن لاعبا واحدا من «المحترفين المحليين»، ربما تسلط عليه الأضواء كثيرا في حال تعافى من إصابته التي أقلقت الجماهير الأردنية مؤخرا، ومطلوب منه تجسيد مقولة «الحارس الجيد يساوي نصف الفريق»، وهو عامر شفيع، ولذلك يبدو «حوت آسيا كما يحلو للمشجعين تسميته» جاهزا لحماية عرين «النشامى» وحمل شارة «الكابتن» على ذراعه، في ظل حجب اللاعبين عامر ذيب وحسن عبدالفتاح عن الاختيار.

وعليه سيكون عامر شفيع أول الحاجزين لمكانهم في التشكيلة الأساسية لـ«النشامى»، فيما ستتم المفاضلة بين 20 لاعبا آخر لإكمال التشكيلة.

وبعد أن زالت المخاوف بشأن جاهزية «رأس الحربة» وهداف الفريق أحمد هايل، الذي يلعب مع العربي الكويتي وعانى من الإصابة في اللقاء الودي أمام أوزبكستان، فإن اللاعبين أصبحوا جاهزين فنيا وبدنيا ونفسيا للمشاركة.

وتضم قائمة المحترفين في الخارج اللاعبين حمزة الدردور «الخليج السعودي»، خليل بني عطية «الفيصلي السعودي»، محمد الدميري «الاتحاد السعودي»، محمد مصطفى «الخور القطري»، طارق خطاب «الشباب السعودي»، أنس بني ياسين «الرائد السعودي»، عبدالله ذيب «الرفاع البحريني»، عدي الصيفي «السالمية الكويتي»، محمد الداود «الحد البحريني»، أحمد سريوة «القادسية السعودي». ويسعى اللاعبون المحترفون المحليون إلى إثبات وجودهم في التشكيلة الأساسية، حيث تم اختيار سبعة منهم من صفوف فريق الوحدات، الذي يستعد للمشاركة في الدور التمهيدي من دوري أبطال آسيا، ويقف على رأس المختارين الحارس عامر شفيع وصالح رجا وسمير رجا ومنذر أبو عمارة ومحمود زعترة وأحمد الياس، ومن الرمثا سعيد مرجان ويوسف الرواشدة، ومن الجزيرة الحارس البديل أحمد عبدالستار، ومن ذات راس الحارس البديل معتز ياسين، ومن شباب الأردن الظهير الأيمن عدي زهران، الذي يبدو هو الآخر وقد حجز مكانه نظرا لندرة اللاعبين في هذا المركز.

ويلاحظ أن التشكيلة الحالية ضمت لاعباً واحداً فقط شارك في نهائيات الصين 2004 هو الحارس عامر شفيع، الذي شارك إلى جانب سبعة لاعبين آخرين في نهائيات قطر 2011 وهم عدي الصيفي ومعتز ياسين وعبدالله ذيب ومحمد الدميري وسعيد مرجان وحمزة الدردور، بينما سيظهر 15 لاعبا للمرة الأولى في النهائيات الآسيوية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا