• الخميس 04 ذي القعدة 1438هـ - 27 يوليو 2017م

مقهى شعبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

احتفظ المقهى الشعبي بشكله القديم، حيث تجمع العديد من زوار المهرجان واصطفوا حول متطوع كان يقدم لهم أطباق «النخي والباجلة» والمشروبات الدافئة من الشاي والزنجبيل، فكل زائر كان يحصل على «طبقه» ويجلس على المقاعد الخشبية الموضوعة أمام المقهى الشعبي، ومن الذين حرصوا على حضور هذه الاحتفالية الطفلة اليازية وأختها مريم مع والدهما فادي النعيمي الذي أشار إلى أنه أراد أن يصطحب بناته ليتعرفوا إلى المقهى الشعبي الذي كان له وجود مميز في جزيرة أبوظبي في الزمن الفائت.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا