• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الأهلي يكسب كلباء ويتقدم لوصافة «أقوياء اليد»

«النصر» يؤمِّن مركزه على حساب «الشعب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 فبراير 2015

رضا سليم (دبي)

فاز فريق النصر حامل اللقب على الشعب، 31/ 23، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الأول بصالة الكوماندوز، وأدارها محمد النعيمي وفاضل غلوم وعلى الطاولة شهاب أحمد وعلي العجمي، ليحافظ النصر على القمة برصيد 25 نقطة، بينما رفع الشعب رصيده إلى 11 نقطة وتحرك مركزاً من قاع الجدول.

وقدم الكوماندوز مباراة جيدة في الشوط الأول وكان نداً قوياً للعميد، خاصة أن الفريق كان قد شارك في بطولة المرحوم الشيخ محمد بن خالد القاسمي الودية خلال توقف الدوري، وانتهى الشوط بتقدم العميد بفارق 5 أهداف، 14/ 9، إلا أن الكوماندوز لم يقدم المردود الجيد في الشوط الثاني كعادته في كل المباريات، حيث يتألق لاعبوه في الشوط الأول ويتراجعون في الشوط الثاني، واتسع الفارق في نهاية المباراة إلى 8 أهداف، 31/ 23.

وفي المباراة الأخرى، تقدم فريق الأهلي لوصافة الترتيب العام لدوري أقوياء اليد مؤقتاً بفوزه السهل على فريق اتحاد كلباء بفارق 14 هدفا، 37-23، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس الأول بصالة نادي اتحاد كلباء، في بداية مشوار الفريقين في الدور الثاني، ليرفع الفرسان رصيدهم إلى 21 نقطة، ويتقدم للمركز الثاني بعد النصر المتصدر برصيد 25 نقطة، الذي فاز على الشعب أمس الأول 31-23.

وتخطى الأهلي فريق الجزيرة والذي يملك 19 نقطة، ويتبقى للفرسان مباراة مؤجلة من الدور الأول أمام الشباب، والتي تقام بعد غد الثلاثاء بصالة الأهلي وفي حالة فوزه سيقلص الفارق بينه وبين العميد إلى نقطة واحدة، في الوقت الذي حصل فيه فريق اتحاد كلباء على نقطة الخسارة ورفع رصيده إلى 12 نقطة وظل في المركز السابع.

وشهدت المباراة مشاركة الروسي أوتمان المنضم حديثاً إلى صفوف الأهلي، والذي دخل القائمة بدلاً من المصري حسين زكي والممتد عقده مع النادي حتى نهاية الموسم، وجاء اختيار أوتمان نظراً لمشاركة الفريق في بطولة الأندية الخليجية أبطال الكؤوس التي يستضيفها الجزيرة خلال الفترة من 21 إلى 28 مارس المقبل، وتم التعاقد معه قبل مشاركته مع منتخب بلاده في مونديال الدوحة الأخير.

ونجح أوتمان في الظهور الجيد في أول مشاركة رسمية له مع الفريق، حيث سجل 13 هدفاً في المباراة وانتهى الشوط الأول بتقدم الفرسان 20-5، وهو الفارق الذي دفع الجهاز الفني بقيادة المغربي نور الدين بو حديوي للدفع بالعناصر الشابة في الشوط الثاني، لينتهى اللقاء الذي أداره محمد ناصر وربيع خميس وعلى الطاولة نبيل خميس ونبيل عبدالله، بفارق 14 هافاً.

من جانبه، قدم حسين زكي شكره إلى إدارة النادي الأهلي وعبدالله بن سعيد النابودة، رئيس مجلس الإدارة، ولجماهير الفرسان التي بادلته الحب والتقدير متمنياً لفريقه التقدم، مؤكداً أنه مرتبط بعقد مع النادي الأهلي يمتد حتى نهاية الموسم رغم وجود 3 عروض لأندية خليجية للعب معهم البطولة الخليجية المقبلة، إلا أن الأمر متروك لإدارة النادي لاتخاذ القرار باللعب مع عدمه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا