• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

مؤشرات الأسهم تقترب من مستويات مقاومة جديدة مع زيادة السيولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

اقتربت المؤشرات الفنية للأسهم المحلية من مستويات مقاومة رئيسة جديدة، بعدما أنهت الأسبوع الماضي تعاملاتها بمستويات سيولة جيدة، تجاوزت المليار درهم، في آخر جلسات سوق دبي المالي، بحسب التحليل الفني.

وقال أسامة العشري، عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا «إن الأسواق اقتربت من مستويات مقاومة رئيسة، كان لا يعتقد بسهولة تجاوزها صعوداً على المدى القصير، من دون أحجام جيدة، وقيم تداول تجاوزت المليار درهم في نهاية تداولات الأسبوع، ما يمهد الطريق إلى استهداف مستويات المقاومة القريبة على المدى القصير».

وأضاف أن استهداف مستويات المقاومة الجديدة خلال التعاملات المقبلة، لا يمثل قيمة حقيقية مع استمرار تداول المؤشرات في اتجاه هبوطي على خرائط اتجاهها للمدى الطويل، ما يرجح أن المستويات الحالية قد لا تخرج عن حيز تسجيل المؤشرات لسعرها الأعلى للعام الجاري، قبل أن تشرع في تبنى تراجعات جديدة خلال تداولات الأشهر القليلة المقبلة، ما يتطلب توخي الحذر، وعدم التعامل في صفقات عالية المخاطر».

وأغلق سوق أبوظبي نهاية الأسبوع عند مستوى 4636 نقطة. وقال العشري «إن السوق نجح في الارتداد صعوداً بشكل مباشر، مكتسباً مساحات تداولية جديدة، وغالباً سيواصل الصعود، استهدافاً لمستويات مقاومة جديدة، إلا أنه لن يتجاوز مخاطر استمرار تداوله في المستويات الحالية سوى بتجاوز ناجح لمستوى المقاومة الرئيس عند 4793 نقطة».

وأغلق سوق دبي المالي، نهاية الأسبوع، عند مستوى 3583 نقطة. وقال العشري «السوق تمتع بسعر إغلاق جيد مع أحجام وقيم تداول تجاوزت المليار درهم، وبلغ تحديداً منطقة المقاومة التي توقعناها في تحليل سابق عند 3589 نقطة».

وأضاف «النجاح في تجاوز هذا المستوى صعوداً قد يدعم المؤشر في استهداف مستوى المقاومة الرئيس عند 3747 نقطة على المدى المتوسط، إلا أن استهدافه لا يقوض استمرار مخاطر التداول حاليا، بقدر ما يعتبر إنجازاً على سبيل تسجيل سعر أعلى جديد للعام الحالي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا