• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بعد نجاحها في امتصاص نتائج اجتماع الدوحة

نتائج الربع الأول تدعم المسار الصاعد للأسهم مع عمليات شراء للمؤسسات الأجنبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تدعم النتائج المالية للربع الأول، التي بدأت الشركات في الإفصاح عنها، المسار الصاعد للأسهم المحلية، التي تمكنت من امتصاص فشل التوصل المنتجين الرئيسيين للنفط، داخل وخارج «أوبك»، إلى اتفاق في العاصمة القطرية الدوحة، الأسبوع الماضي، بحسب محللين ماليين.

وأكد المحللون الماليون أن الأسواق أثبتت قدرتها على التعايش مع مستويات سعرية للنفط فوق 40 دولاراً، فضلاً عن أن نتائج الربع الأول، التي بدأت بشائرها الجيدة بأرباح بنك الإمارات دبي الوطني الجيدة، ستعزز المسار الصاعد الحالي.

وقال علي العدو، نائب الرئيس مدير محافظ استثمارية لدى شركة المستثمر الوطني «عدم التوصل إلى اتفاق بين المنتجين الرئيسيين للنفط في الدوحة كان متوقعاً، على خلفية عدم حضور إيران للاجتماع، فضلاً عن تداعيات إضراب عمال النفط في الكويت ونيجيريا، ما ساهم في ردة أسعار النفط سريعاً، وكان له انعكاسه على أسواق الأسهم».

وأضاف «كان من المتوقع تراجع أسواق الأسهم أو انخفاضها بسبب الهبوط الحاد لأسعار النفط، إلا أنها نجحت في التماسك وواصلت صعودها بدعم الأسهم الكبيرة، بعد فترة لم تشهد خلالها أي تحركات سعرية، نتيجة المضاربات على الأسهم الصغيرة».

وأوضح أن أسواق الأسهم بدأت تستوعب بالفعل التعايش مع أسعار للنفط فوق 40 دولاراً للبرميل، وبقاء الأسعار فوق هذا المستوى، وتوقع زيادتها، يدعم الأسهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا