• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م

اطلع على أهم مقتنياتها من الكتب والمخطوطات

حاكم الشارقة يزور المكتبة الأركادية في العاصمة البريطانية لندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 مارس 2017

لندن (الاتحاد)

زار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح أمس الأول الأربعاء، المكتبة الأركادية، الواقعة في قصر كارلتون هاوس الذي أسسه الملك جورج الأول في العاصمة البريطانية لندن، وكان في استقبال سموه فور وصوله الدكتور جيمي أنطاكية رئيس مجلس إدارة مجموعة مكتبات الأركادية.

وجرى خلال اللقاء، الذي جمع كل من صاحب السمو حاكم الشارقة، والدكتور جيمي انطاكية، تبادل الأحاديث في القضايا ذات الاهتمام المشترك والمنصبة في اقتناء المخطوطات والكتب، والجهود التي يبذلها الطرفان في الحفاظ عليها وتحقيقها ودراستها، بهدف تقديم خدمة جلية لطلبة العلم والباحثين والدارسين في مختلف ميادين العلوم.

واستعرض رئيس مجموعة مكتبات الأركادية أمام صاحب السمو حاكم الشارقة عدداً من أبرز وأهم وأندر الكتب والمخطوطات والخرائط التي يقتنيها في المكتبة الأركادية، والتي تعود إلى الفترة ما بين القرن 8 والقرن 19 للميلاد، ويتجاوز عددها الـ7000 مخطوطة وكتاب، حيث اطلع سموه على كتاب الأدوية المفردة، وهو باللغة العربية في علم الصيدلة، ويعود إلى عام 1130م، وتعتبر هذه النسخة الوحيدة من نوعها في العالم محافظة على جميع أجزائها ومحتوياتها، وقد عملوا في المكتبة الأركادية إلى تحويلها إلى نسخة رقمية مصورة حتى تكون متاحة لجميع الباحثين والدارسين.

كما اطلع سموه على كتاب تقدير الغربي للحضارة العربية والإسلامية، وكتاب التجارة البريطانية في عمان والبحرين والموانئ العربية في الخليج 1904، وكتاب اتفاقيات شيوخ الساحل مع الإنجليز 1907، وكتاب سادلر، وهو مجموعة من التقارير السرية دونت عام 1800، ونسخة من سلسلة وصف مصر، وكتاب الهند الحديثة. ومن بين المخطوطات التي عرضت أمام صاحب السمو حاكم الشارقة مجموعة من الوثائق الخاصة بالخليج، بالإضافة إلى ما يقارب من 95 رسالة من تجار البندقية للمنطقة العربية.

وقدم الدكتور جيمي أنطاكية شرحاً وافياً لصاحب السمو حاكم الشارقة حول جدارية كبيرة لخريطة تفصيلية نادرة لمدينة القاهرة يعود رسمها لعام 1530، وبحسب ما ذكره الدكتور أنطاكية أن الخريطة نفذت بأمر من السلطان العثماني آنذاك، ويظهر من خلال التفاصيل التي احتوتها أن هناك مساعي من العثمانيين لدخول القاهرة والسيطرة عليها.

وفي ختام الزيارة، قدم الدكتور جيمي أنطاكية مجموعة من الهدايا التذكارية إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة عرفاناً منه لسموه، وتقديراً له على هذه الزيارة الكريمة، والتي غمرته بالسعادة على حسب وصفه، وتضمنت تلك الهدايا نسخاً من كتاب «بلاد الشام إبداع الله»، ومخطوطات نادرة من العالم الإسلامي.

رافق صاحب السمو حاكم الشارقة خلال زيارته كل من عبدالله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام، وأحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، ومحمد حسن خلف مدير عام مؤسسة الشارقة للإعلام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا