• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م
  07:00     ترامب: الاتفاق النووي مع إيران هو مصدر "إحراج"        07:01     ترامب يتوعد أمام الأمم المتحدة بسحق "الإرهاب الإسلامي المتطرف"        07:02    ترامب: حان الوقت لفضح الدول التي تدعم جماعات مثل القاعدة وحزب الله        07:02     ترامب: زعيم كوريا الشمالية يقوم بـ"مهمة انتحارية"        07:03    ترامب: سنوقف "الإرهاب الإسلامي الأصولي" لأننا لا نستطيع السماح له بتدمير العالم بأسره        07:06    ترامب يقول إنه يدعم إعادة توطين اللاجئين في أٌقرب مكان من بلادهم    

منها 4.4 مليار درهم رهوناً من خلال 470 صفقة

7.2 مليار درهم تداولات العقارات في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 مارس 2017

دبي (الاتحاد)

حققت التداولات العقارية في دائرة الأراضي والأملاك في دبي خلال الأسبوع المنتهي أمس 7.2 مليار درهم، كانت أبرزها رهون بقيمة قدرها 4.4 مليار درهم من خلال 470 صفقة.

وشهدت الدائرة الأسبوع، تسجيل 998 مبايعة بقيمة 2.8 مليار درهم، منها 159 مبايعة للأراضي بقيمة 1.4 مليار درهم، و839 مبايعة للشقق والفلل بقيمة 1.4 مليار درهم.

وجاءت أهم مبايعات الأراضي بقيمة 272 مليون درهم في منطقة منخول، تليها مبايعة بقيمة 127 مليون درهم في منطقة الصفوح الثانية، تليها مبايعة بقيمة 85 مليون درهم في منطقة برج خليفة.

وتصدرت منطقة اليفرة 3 المناطق من حيث عدد المبايعات، إذ سجلت 24 مبايعة بقيمة 30 مليون درهم، وتلتها منطقة اليفرة 2 بتسجيلها 22 مبايعة بقيمة 30 مليون درهم، وثالثة في البرشاء جنوب الرابعة بتسجيلها 11 مبايعة بقيمة 71 مليون درهم.

أما فيما يتعلق بأهم مبايعات الشقق والفلل، فجاءت مبايعة بقيمة 20 مليون درهم بمنطقة الخليج التجاري كأهم المبايعات، تلتها مبايعة بقيمة 20 مليون درهم في منطقة الخليج التجاري، وأخيرا مبايعة بقيمة 16 مليون درهم في منطقة الوصل. وتصدرت منطقة الوصل المناطق من حيث عدد مبايعات الشقق والفلل، إذ سجلت 86 مبايعة بقيمة 255 مليون درهم، وتلتها منطقة الخيران الأولى بتسجيلها 81 مبايعة بقيمة 133 مليون درهم، وثالثة في مرسى دبي بتسجيلها 60 مبايعة بقيمة 133 مليون درهم.

وسجلت الرهونات قيمة قدرها 4.4 مليار درهم، منها 146 رهون أراض بقيمة 3.9 مليار درهم، و324 رهون فلل وشقق بقيمة 500 مليون درهم، وكان أهمها بمنطقة الحميرا بمليار درهم وأخرى في منطقة الصفوح الثانية بقيمة 410 ملايين درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا