• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

في إطار تشجيع المواهب المواطنة ورعايتها

«الاستثمار الفندقي» يوفر منصة للشباب الإماراتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

يوفر مؤتمر الاستثمار العربي الفندقي منصة جديدة لتشجيع واحتضان ورعاية المواهب الإماراتية في قطاع الضيافة، وهو المؤتمر الذي يقام في دبي بين 26-28 أبريل الجاري، حسب بيان أمس.

وأعلن منظمو مؤتمر الاستثمار العربي الفندقي أنهم في صدد تنظيم منتدى خاص يقام للمرة الأولى في 28 أبريل الجاري خلال أعمال دورة هذا العام، حيث سيتعاون المؤتمر مع مؤسس «رؤية العالمية» أحمد رمضان، ومعهد «جليون للتعليم العالي»، ومعهد «لي روش الدولي لإدارة الفنادق».

وقال أحمد رمضان مدير ومؤسس شركة «رؤية العالمية»: «تبرز وتتضح أهمية قطاع الضيافة وتعزيز نموه هنا في دولة الإمارات عامة ودبي خاصة، حيث يستأثر قطاع الضيافة والسياحة فضلاً عن قطاع الطيران بنسبة كبيرة من ناتجنا المحلي الإجمالي، فنحن نتمتع بموقع مثالي يتوسط العالم ويربط الشرق بالغرب، وبالتالي فإن تقديم واستعراض المزايا والفوائد التي يتمتع بها قطاع الضيافة تمثل عوامل مهمة لشبابنا الذي يبدأ التخطيط لحياته المهنية».

وخلال المنتدى، سيكون هناك برنامج خاص للنشاطات والمحادثات للتواصل مع الشباب الإماراتي وتوعيته بالوظائف المتنوعة المتاحة في مجال إدارة الفنادق، كما سيتم توفير معلومات تتعلق بسبل التدريب على الوظائف والمنح الدراسية المتاحة للطلاب الذين تم قبولهم للدراسة في الخارج.

ومن جانبها، قالت جنيفر بيتنجر هاينس، المدير الإداري للشرق الأوسط في شركة «بينش إيفنتس»: «يمثل تقديم الاستشارات الركيزة الأساسية لشركة ’رؤية العالمية‘، وبالتالي يسعدنا للغاية أن ندعم رؤية أحمد رمضان الرامية إلى زيادة عدد الشباب الإماراتي في قطاع الضيافة من خلال هذه المبادرة التي تحظى بدعم عدد من معاهد السياحة والفنادق المرموقة في العالم، كما يسرنا أن نتمكن من العمل والتعاون مع مجموعة رائعة من الشباب تحت رعاية مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر».

وكان أحمد رمضان، الذي اختار حياته المهنية بعد تأسيس دولة الإمارات بفترة وجيزة، قد آثر الابتعاد عن الاتجاه السائد في ذلك الوقت بالنسبة للشباب الإماراتي الباحث عن عمل في قطاعات الهندسة أو القانون أو الطب، وقرر أن يباشر حياته المهنية في قطاع الضيافة في وقت لم يكنهناك سوى أربعة فنادق كبرى في دبي.

وعقب سنوات عديدة من النجاح قضاها في تقلد عدد من المناصب العليا في إدارة فنادق عالمية، قام بتأسيس شركته الخاصة «رؤية العالمية» التي تعد الآن واحدة من أكثر شركات استشارات الضيافة تقديراً في دول مجلس التعاون الخليجي. واستطاع رمضان من خلال «رؤية» تطوير عدد من أشهر المنشآت في دول الخليج وإحداث تأثير إيجابي على قطاع السياحة والضيافة في المنطقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا