• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ضمن حملة «تراحموا» بتوجيهات رئيس الدولة ومتابعة نائبه

«الأعمال الخيرية الإماراتية» توزع مساعدات شتوية على 673 عائلة فلسطينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 فبراير 2015

نابلس (وام)

وزعت طواقم هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية الإعانات الشتوية على الأسر الفقيرة في الأراضي الفلسطينية التي تضررت من العاصفة الثلجية، وذلك ضمن حملة «تراحموا» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، بهدف تقديم العون الشتوي للاجئين والمتضررين من العاصفة الثلجية التي ضربت بلاد الشام والعراق.

وقال ابراهيم راشد مدير مكتب هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية في الضفة الغربية إن طواقم الهيئة وزعت خلال اليومين الماضيين مساعدات شتوية على 673 أسرة فلسطينية محتاجة في محافظات نابلس وبيت لحم والبيرة وذلك ضمن البرنامج الاغاثي المكثف الذي وضعته الهيئة ضمن حملة تراحموا والذي تستفيد منه 15 ألف اسرة فلسطينية بتكلفة قدرها مليون دولار.

وأوضح أنه تم توزيع 480 طرداً على الأسر المحتاجة في محافظة نابلس التي تأثرت كثيرا من موجة الثلوج نظرا لموقعها المرتفع على سلسلة من الجبال، وتضمنت الطرود مراتب وأغطية ومدافئ وخبزاً وحليب اطفال.

وقال الحاج سامح طبيلة رئيس لجنة زكاة نابلس المركزية « إن هيئة الأعمال الخيرية الاماراتية تعد من اكبر كفلاء ايتام محافظة نابلس حيث تكفل ما يقارب 1700 اسرة يتيم »، وشكر الجهود التي تبذلها الهيئة التي كانت على الدوام سباقة في نجدة الفقراء مع حالات الشتاء والكوارث وكذلك الهيئات الخيرية الإماراتية الأخرى التي نفذت هي الأخرى برنامجا ضمن حملة تراحموا واستهدفت الفقراء والأيتام ومراكز الإيواء والتجمعات البدوية.

وفي محافظتي بيت لحم والبيرة وزعت طواقم هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية طرودا على 193 عائلة ضمن فعاليات حملة تراحموا بالاضافة الى توزيع نحو 193 ألف دولار على اسر ايتام تكفلهم الهيئة في المحافظتين اللتين تحيط بهما اكثر من 30 مستوطنة، ويعاني أهل المحافظتين من ضائقة اقتصادية كبيرة.

كما وزعت الهيئة 50 سريرا ومراتب وأغطية على عائلات محتاجة لمواجهة ظروف الحصار والبرد الشديد، واستقبلت الاسر المستفيدة من هذه الحملة المساعدات بالترحيب والشكر الى دولة الإمارات وهيئاتها الخيرية في مقدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وهيئة الأعمال الخيرية التي تنفذ باستمرار برنامج مساعدات لقطاعات متعددة من الشعب الفلسطيني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض