• الثلاثاء 04 جمادى الآخرة 1439هـ - 20 فبراير 2018م

صواريخ «ماركة سبيت» تقود «الفورمورلا» لتجاوز عجمان

الجزيرة يهز «الشباك البرتقالية» بـ «رباعية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 فبراير 2013

رضا سليم (عجمان) - حقق الجزيرة فوزاً مهماً خارج ملعبه، بتغلبه على عجمان 4 - 2 في المباراة التي جرت مساء أمس بملعب راشد بن سعيد بنادي عجمان، سجل للضيوف دياكيه في الدقيقة 5 وسبيت خاطر في الدقيقتين 46 و62 وعلي العامري في الدقيقة 78، فيما أحرز بوريس كابي هدفي أصحاب الأرض في الدقيقتين 27 و90 ، ليرفع «الفورمولا» رصيده إلى 31 نقطة، ويظل الفارق بينه وبين العين المتصدر 9 نقاط، بينما تجمد رصيد «البرتقالي» عند النقطة 15، وكان سبيت خاطر كلمة السر في فوز «الفورمولا» بعدما سجل هدفين من صاروخين.

ضغط عجمان في الدقائق الأولى، ووصل إلى مرمى علي خصيف ثلاث مرات في دقيقتين، من خلال تسديدات المغربي إدريس فتوحي، وظهرت سيطرة «البرتقالي» على الوسط ومنطقة المناورات، وحاول الجزيرة الرد، وكاد دياكيه أن يسجل الهدف الأول، من خطأ الحارس يوسف الزعابي الذي لعب كرة مرتدة من الدفاع، إلا أنه سددها في جسد دياكيه وارتدت إلى خارج الملعب.

هدف مبكر

تشهد الدقيقة الخامسة الهدف الأول لـ «الفورمولا» عن طريق دياكيه المتحرك، والذي استغل خطأ دفاعياً، بعدما لعب خلف إسماعيل الكرة، ارتدت من قدم محمد علي عمر لتجد دياكيه الذي لعبها على يمين الزعابي، محرزاً الهدف الأول، وهي أول فرصة للجزيرة الذي اعتمد في الهجوم على أوليفييرا وفيرناندينهو ومن خلفهما دياكيه وسلطان برغش، وفي الارتكاز سبيت خاطر وهيونج مين وفي الدفاع جمعة عبد الله وعلي سالم وخالد سبيل وعبد الله موسى، ومن خلفهم علي خصيف في حراسة المرمى، بينما اعتمد عجمان على رباعي الدفاع خلف إسماعيل ومحمد سعيد ومحمد علي عمر وسمير إبراهيم، وفي الوسط علي خميس وجاسم علي وفوزي بشير وإدريس فتوحي، وفي الهجوم فونكي سي وكابي.

ويلعب الجزيرة بطريقة «الغزوات»، لمباغتة الدفاع «البرتقالي» من خلال تحركات القادمين من الخلف دياكيه وسلطان برغش وتأخر فيرناندينهو للهروب من الرقابة، والعودة مجدداً للهجوم من الخلف للأمام، ورغم الرقابة على أوليفييرا، إلا أن تحركاته كانت مزعجة.

ويتصدى يوسف الزعابي حارس عجمان لتسديدة فيرناندينهو، في الوقت الذي لم يستغل أصحاب الأرض الكرات المرتدة، بعد أن تحولت المباراة إلى ضغط جزراوي ولجوء عجمان للهجمات المرتدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا