• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

عقب انطلاقها من أبوظبي قبل عام

«سولار إمبلس2» تعاود التحليق حول العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أقلعت طائرة سولار إمبلس 2، التي لعبت «مصدر»، دور الشريك المضيف لها عند انطلاق رحلتها الأولى حول العالم من أبوظبي العام الماضي، أمس انطلاقاً من هاواي متوجهة إلى ولاية كاليفورنيا الأميركية.

وقال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لـ«مصدر» سررنا بمتابعة فريق عمل سولار إمبلس2 جهودهم الرامية إلى استكمال رحلتهم التاريخية التي انطلقت من أبوظبي قبل عام، حيث شكل ذلك حدثاً تاريخياً يتماشى مع الجهود التي تبذلها دولة الإمارات لنشر حلول الطاقة النظيفة».

وأضاف الرمحي: إن التقدم الذي تشهده تقنيات الطاقة المتجددة وتزايد مجالات استخدامها يعد مؤشراً على أهميتها، ونتمنى أن يثبت فريق سولار إمبلس 2 نجاعة هذه التقنيات باستكماله المراحل المتبقية من رحلتهم في طريق العودة إلى العاصمة أبوظبي بكل نجاح.

وكان الشاب الإماراتي حسن الرديني قد انضم مجدداً وللمرة الثانية على التوالي إلى فريق عمل طائرة سولار إمبلس 2، لمساعدة الفريق في التحضير لاستكمال رحلة الطائرة التي تستمد طاقتها بالكامل من الشمس. وبعد إقلاعها من هاواي ستواصل سولار إمبلس 2 الطيران ليل ـ نهار لتقوم بجولة حول العالم قبل أن تعود إلى العاصمة الإماراتية في وقت لاحق خلال الصيف. وتحمل هذه الطائرة المبتكرة، بقيادة السويسريين برتراند بيكارد وأندريه بورشبيرج، رسالةً مؤثرةً إلى العالم مفادها أن الابتكار التكنولوجي الجريء، إذا ما اجتمع مع الطموح والعزيمة، يستطيع إثبات فاعلية وكفاءة الطاقة النظيفة. ويطمح فريق سولار إمبلس إلى إيصال هذه الرسالة من خلال إثبات قدرة الطائرة على قطع هذه المسافة الطويلة.

ويشارك حسن الرديني، بوصفه المسؤول عن العلاقات الخارجية في الفريق، بشكل شخصي في إيصال هذه الرسالة التي تركز على قيمة الابتكار والاستدامة والتعليم، والتي تجسدها سولار إمبلس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا