• الخميس 02 رجب 1438هـ - 30 مارس 2017م

توحيد اللوائح ورفع التوصيات للأمانة العامة

«التنظيمية» تطالب بدورة «مجمعة» للسيدات والرجال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 مارس 2017

الدوحة (الاتحاد)

قررت اللجنة التنظيمية لرياضية المرأة الخليجية، في اجتماعها أمس على هامش الدورة، رفع توصيات إلى الأمانة العامة لمجلس رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية لرفعها إلى المكتب التنفيذي الذي يعقد في البحرين أكتوبر المقبل، لاعتماد القرارات الأخيرة التي صدرت عن الاجتماع الأول في بداية الدورة، وأهمها إسناد تنظيم الدورة السادسة إلى الكويت لتقام عام 2019، على أن تقام كل 4 سنوات بعد نسخة الكويت، وتوحيد اللوائح لتكون مثل بطولات الرجال، بالإضافة إلى تنظيم الدورة المقبلة بصورة مجمعة بمشاركة الرجال.

كما طالب الاجتماع اللجان التنظيمية الخليجية بتنظيم بطولات لكل الألعاب، كل فيما يخصه، في الفترة المقبلة، بهدف رفع مستوى لاعبات الخليج.

وترأس الاجتماع الشيخة نعيمة الأحمد الصباح، رئيسة اللجنة التنظيمية للرياضة الخليجية لرياضة المرأة الخليجية، بحضور منى الشامسي مديرة البعثة، وأكدت منى الشامسي على أهمية القرارات التي خرج بها الاجتماع والتي تساهم في تطوير رياضة المرأة، مشيرة إلى أن أهمها هو طلب اللجان التنظيمية لتنظيم البطولات، وهو ما تقوم به لجنة رياضة الفروسية، سواء على مستوى الناشئات أو السيدات، مما يمكن المرأة الخليجية من زيادة البطولات والمنافسات التي تساعدها على صقل خبراتها قبل المشاركة في المنافسات المختلفة.

وعقب الاجتماع عقد المكتب التنفيذي للدورة الخامسة لرياضة المرأة الخليجية برئاسة الدكتور ثاني الكواري، أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية، وحضور الأعضاء ومحمد علي هوبش مدير إدارة الرياضة، وممثل الأمانة العامة بدول مجلس التعاون، وتم خلاله الإشادة بتنظيم الدورة وسط أجواء أخوية رائعة تزيد من أواصر الترابط بين أبناء وبنات الخليج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا