• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

تنطلق دورته الرابعة في الـ22 من الشهر الجاري

سلطان القاسمي يشهد الجلسة الأولى لـ«المنتدى الدولي للاتصال الحكومي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 فبراير 2015

الشارقة (الاتحاد) يشهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة فعاليات الجلسة الأولى للمنتدى الدولي للاتصال الحكومي، المقرر عقده في مركز إكسبو الشارقة يومي 22 و23 فبراير الجاري، تحت شعار «خطوات محددة.. نتائج أفضل»، وينظمه مركز الشارقة الإعلامي، ويستقطب المنتدى في دورته الرابعة العديد من دراسات الحالة والتجارب العالمية المختلفة في الاتصال الحكومي، وعلى رأسها تجربة الاتحاد الأوروبي التي تستعرض طبيعة التواصل بين شعوب مختلفة بثقافات متنوعة ولغات متعددة، مسلطة الضوء على النجاحات والإخفاقات والتحديات والمستقبل، خاصة في مواجهة خطر الانهيار والأزمات المالية والاقتصادية، وغيرها، إلى جانب استعراض تجربة منظمة حلف شمال الأطلسي - الناتو - فيما يرتبط بالاعتداءات الإلكترونية والتحديات التي تشكلها على العلاقة بين الحكومات والجمهور، وتأثيرها على الخطط والرسائل الحكومية، إضافة إلى مناقشة تجربة ونظرة الحكومة الأردنية إلى واقع وتحديات ومستقبل التواصل الحكومي في المنطقة العربية، وستكون هذه التجارب محور النقاشات التي ستركز عليها الجلسة الأولى من المنتدى، والتي تحمل عنوان «الاتصال الحكومي وملامح المستقبل»، حيث يحاور الإعلامي جيرمي بوين محرر شؤون الشرق الأوسط في هيئة الإذاعة البريطانية - بي بي سي - كلاً من السيد خوسيه مانويل باروسو رئيس وزراء البرتغال الأسبق والرئيس السابق للمفوضية الأوروبية، والجنرال سير ريتشارد شيريف نائب القائد الأعلى لقوات حلف الناتو في أوروبا 2011- 2014، ودولة فيصل الفايز النائب الأول لرئيس مجلس الأعيان الأردني. وسيدور الحوار حول سبل وآليات تطوير وسائل الاتصال والتواصل في ضوء المستجدات التي أدخلت أدوات جديدة على منظومة الإعلام، خاصة الرقمي والإلكتروني، إلى جانب المتغيرات التي طرأت على عقلية ونفسية الجمهور، واحتياجاته للمساعدة في صياغة الخطط والبرامج التي تنظم عمليات الاتصال لتحقيق أفضل النتائج، وتعقد في ظل تفاقم الأزمات الإقليمية والعالمية، وفي ظل تعاظم دور الاتصال الحكومي كإحدى آليات فض النزاعات ونشر الطمأنينة والسلام والاستقرار. وقال أسامة سمرة، مدير مركز الشارقة الإعلامي: «إن عملية الاتصال الحكومي شهدت تقدماً نوعياً خلال السنوات الماضية، وإن تسارع الأحداث يتطلب جهوزية كاملة للاستجابة بفاعلية وسرعة لأي متغيرات قد تؤثر سلباً في مسيرة التقدم والتطوير، وأضاف أن هذه الجلسة الحوارية ستضيف الكثير إلى تجربة التخطيط الحكومي المرحلي والإستراتيجي، وستساهم في إلقاء الضوء على أهمية التخطيط وبعد الرؤى في إنجاح عملية التواصل. واشتهر جيرمي بوين، مدير الجلسة، بتقديمه برنامج «بي بي سي بريكفاست»، إلى جانب برامج تلفزيونية وإذاعية أخرى، كما قدم تقارير صحفية من أكثر من 70 بلداً، وشارك في تغطية النزاعات التي شهدتها مناطق الخليج والسلفادور ولبنان والضفة الغربية وغزة وأفغانستان وكرواتيا والبوسنة والشيشان وكوسوفو والصومال ورواندا والعراق والجزائر وليبيا وسوريا. ونتيجة للتغطية المميزة التي قام بها جيرمي للحرب الأخيرة على لبنان، نالت «بي بي سي نيوز» جائزة إيمي الدولية.. وفي عام 2009 فاز جيرمي بوين بالجائزة الأولى في حفل توزيع جوائز بايو لمراسلي الحروب عن فيلم حرب غزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض