• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

البلدية تدعو للالتزام بالاستخدامات المصرح بها

404 إنذارات لـ«عزب» مخالفة في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 أبريل 2016

أبوظبي (الاتحاد)

دعت بلدية مدينة أبوظبي ملاك ومستأجري العزب إلى أهمية التقيد بالمعايير البيئية والصحية، والالتزام بالحفاظ على المظهر العام الخاص بالعزب، وعدم استخدامها خارج نطاق الأغراض المخصصة لها، معربة عن أملها بالتجاوب والمساهمة مع البلدية في توفير المعايير المطلوبة بهذا الشأن.

وأكدت البلدية، عشية تنظيمها حملة واسعة النطاق على العزب شملت أغلب المناطق الواقعة ضمن نطاق اختصاصات مركز بلدية الوثبة، أن العزب بجميع أنواعها سواء المملوكة أو المؤجرة لعقود طويلة الأجل أو عقود مؤقتة تخضع للشروط والمواصفات والمعايير التي حددها القانون (رقم 16 لسنة 2011)، والذي ينص على عدم استخدام العزب لأغراض التخزين العشوائي للمواد، أو استعمالها فيما يضر بالبيئة أو المظهر الحضاري العام،

وأشارت إلى أن الحملة استهدفت ضبط المخالفين، من أفراد ومستأجرين والشركات والمؤسسات، لقوانين وأنظمة النظام البلدي، وتنظيم استغلال العزب من قبل أصحابها، وإلزام جميع المستأجرين ومستغلي العزب لسداد القيمة الإيجارية والمتأخرات الخاصة بعقود الإيجار، حيث شملت الحملة العديد من المناطق ومنها الوافية، ظهارة الطيب، ومنطقة رزين، وقد بدأت الحملة منذ يناير الماضي، وتستمر حتى إنهاء جميع المخالفات بشأن العزب.

وحول الإجراءات الرسمية التي يتم اتخاذها بحق المخالفين لاستخدامات العزب وقيمة المخالفات المالية المترتبة بشأن المخالفين، أوضحت البلدية أنها تتسلسل في إجراءاتها بهذا الشأن بشكل منهجي وحسب القوانين المعمول بها، حيث تبدأ بإرسال رسائل نصية لتنبيه جميع المستأجرين لضرورة سداد القيم الإيجارية والالتزام من قبل المالك بالقوانين واشتراطات تنظيم العزب، والقيام بحملات شاملة لجميع مناطق العزب بصورة مستمرة وإصدار الإنذارات، والتنويه لجميع أصحاب العزب بأهمية الالتزام بالقوانين واشتراطات تنظيم العزب، وفي حالة عدم الالتزام يقع صاحب العزبة تحت طائلة القوانين المنظمة لهذا الأمر، وقد تصل المخالفة إلى حد سحب العزبة.

وأشارت إلى أنها سجلت ووثقت خلال حملاتها العديد من المخالفات مثل استغلال العزب في غير الغرض المخصص لها، وعدم سداد القيمة الإيجارية، وعدم متابعة العزبة والعناية بها والمحافظة على المظهر العام، لافتة إلى

أنها حررت خلال حملاتها عامي 2015 و2016 أكثر من 404 إنذارات بحق مستأجري وملاك العزب في هذه المناطق المذكورة سابقاً فقط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض