• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

1004 أشخاص خضعوا لبرنامج الكشف المبكر

8 جراحات لاستئصال سرطان الثدي بمستشفى خليفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 أبريل 2016

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

أكد الدكتور ميونج هون سونج، الرئيس التنفيذي لمستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة، أن إدارة المستشفى بكوادرها وإمكاناتها كافة، تسهم وبشكل مستمر في تحقيق رؤية الإمارات لعام 2021، التي تهدف إلى تقديم خدمات طبية ذات معايير وطنية وعالمية وفقاً لأجندتها الوطنية، المتمثلة في البرنامج الوطني للفحص المبكر، موضحاً أن المستشفى أجرى خلال الأشهر الستة الماضية فحوصاً لصور الماموجرام الطبية لنحو 1004 حالات محولة من مراكز طبية تابعة لوزارة الصحة، بالإضافة إلى فحص وتحليل صور أولية للماموجرام الخاص بالكشف المبكر.

وأوضح الرئيس التنفيذي أن المستشفى يسعى وبشكل دوري لتحقيق الخطط والبرامج الاستراتيجية التي توفر الحياة الصحية المتميزة للمواطنين والمقيمين، وفق خدمات طبية ذات جودة عالية، وكفاءة وظيفية ممتازة، ويترجمها كوكبة من الأطباء والفنيين والإداريين أصحاب الكفاءات العالية، مؤكداً أن المستشفى يضع إمكاناته وكوادره كافة لدعم هذه الرؤية والرسالة، منوهاً إلى أن المستشفى تمكن من خلال برنامج الكشف المبكر من اكتشاف 8 حالات مصابة بسرطان الثدي، تم خلالها إجراء عمليات استئصال ناجحة، والإجراءات العلاجية المختلفة لها وفقاً لأحدث البروتوكولات العالمية، وذلك بعد أن استقبل 49 حالة أجريت لها فحوص مباشرة تأكيدية عبر الأشعة فوق الصوتية، إضافة إلى الفحوص المخبرية.

وأشار الدكتور إلى أن المستشفى يسعى للمشاركة الدائمة في الأجندة الوطنية للدولة، المتمثلة في برامج الفحص المبكر، موضحاً أن هذه الجهود هي جزء من سلسلة العمل الدؤوب التي تقوم به الكوادر في مستشفى الشيخ خليفة التخصصي الذي أصبح يقدم خدمات علاجية فائقة، تضاهي ما تقدمه أهم وأحدث المراكز العلاجية العالمية، ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، (حفظه الله)، وتوجيهاته المستمرة بضرورة تقديم خدمات صحية محلية ذات جودة عالية، تتماشى مع المعايير العالمية.

وقال: إن مشاركة المستشفى في البرنامج تهدف إلى المساهمة في الأجندة الوطنية للتقليل من وفيات أمراض السرطان، منوهاً إلى أن المستشفى يدعم ويساند المشاريع الوطنية كافة التي توفر العناية اللازمة للمرضى، وتقديم الخدمات الطبية المناسبة لمحتاجيها من المواطنين، ودعم البرامج والمشاريع التي تهدف إلى تعزيز أنماط الحياة الصحية في الدولة.

وأضاف أن المستشفى أدخل في يونيو الماضي العلاج الإشعاعي الذي أسهم في تحسين مستوى العلاج للوصول إلى الأورام بدقة متناهية، وتحقيق نتائج أفضل للمرضى عن طريق استهداف الأورام السرطانية، وحماية أجزاء الجسم الحساسة في الوقت نفسه، لافتاً إلى أن مجمل الحالات المحولة إلى المستشفى تتطلب عناية فائقة، وفحوصاً دقيقة، تم توفيرها في المستشفى، وفقاً لأفضل المعايير والممارسات العالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض