• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

«120 نبضة في الدقيقة» يهيمن على جوائز سيزار السينمائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2018

باريس (أ ف ب)

نال فيلم «120 نبضة في الدقيقة» من إخراج روبان كامبيو الذي يتناول بدايات مكافحة مرض الإيدز في فرنسا جائزة سيزار أفضل فيلم مساء الأول في حفل أظهرت فيه أوساط السينما الفرنسية تضامنها في مكافحة العنف ضد النساء مع وضع شارة بيضاء صغيرة.

وقال مانو باييه عريف الحفل الثالث والاربعين لجوائز سيزار وهي مكافآت السينما الفرنسية متوجها إلى الفاعلين في مجال السينما الموجودين في القاعة «ادعوكم إلى التحرك من الآن، إلى الوقوف وإظهار الشارات البيضاء لأننا نتحرك فعلا الآن» فصفق الحضور .

ودعا المشاركون في الحفل في قاعة بلييل في باريس ومن بينهم سكرتيرة الدول للمساواة بين الجنسين مارلين شيابا ووزيرة الثقافة فرنسواز نيسن إلى وضع هذه الشارة البيضاء لدعم «الذين يعملون بشكل ملموس في هذا الاتجاه».

وحصد الفيلم الذي فاز بالجائزة الكبرى لمهرجان كان العام الماضي، ست مكافآت فيما كان مرشحا في 13 فئة، وانتظر روبان كامبيو أكثر من عشرين عاما لتصوير بدايات مكافحة الإيدز عبر نضال جمعية «آكت آب».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا