• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

رئيس الوزراء الكويتي: لن نستجيب لأي مطالب تحت الضغط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 أبريل 2016

الكويت (رويترز)

قال رئيس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك الصباح، أمس، إن الحكومة لن تستجيب لأي مطالب تحت الضغط، وإنه «لا سبيل لفرض الرأي مهما كانت حجته ومبرراته».

وبعد مقابلته قيادات النقابات البترولية، قال رئيس الوزراء: «يجب أن يكون معلوماً للكافة أنه لا مجال على الإطلاق للاستجابة لأي مطالب تحت الضغط، بالامتناع عن العمل وتعطيل المصالح والخدمات الحيوية للبلاد، بحسبان ذلك مسألة في غاية الخطورة قد تهدد الدولة في أركانها». وأضاف قائلاً: «لا سبيل إلى فرض الرأي مهما كانت حجته ومبرراته، فصدورنا تتسع لكل الآراء والمقترحات، وكل الأمور يمكن تحقيقها بالحوار الحضاري الهادئ والموضوعية، وتغليب المصلحة العامة على الخاصة». وقال: «إن مجلس الوزراء لن يقبل بالسماح في أي جهة حكومية بأي تصرف أو عمل قد يشكل إضراراً بمصالح البلاد، أو يمس سمعتها أو مكانتها».

وأعرب الشيخ جابر الصباح عن «الأسف الشديد للأضرار المادية البالغة وللخسائر الجسيمة التي أصابت المال العام والاقتصاد الوطني نتيجة للإضراب». وعبر عن تقديره للاتحاد وأعضائه لإلغاء الإضراب، وأكد أنه «لم ولن يدخر وسعاً في سبيل إنصاف وتقدير كل الجهود المخلصة والكفاءات المتميزة وجميع الأعمال ذات الطبيعة الخطرة والحساسة في مختلف المواقع والمستويات في كل أجهزة الدولة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا