• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

‬صدارة «مقصص» في اختبار «الثالثة» ‬

86 قارباً تتنافس على ناموس الشراعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 فبراير 2015

دبي (الاتحاد)

تشهد ‬شواطئ ‬لؤلؤة ‬الخليج ‬دبي ‬في ‬الثانية ‬بعد ‬ظهر ‬اليوم ‬إقامة ‬منافسات ‬الجولة ‬الثالثة ‬والختامية ‬من ‬بطولة ‬دبي ‬للقوارب ‬الشراعية ‬المحلية ‬43 ‬قدماً، ‬والتي ‬ينظمها ‬نادي ‬دبي ‬الدولي ‬للرياضات ‬البحرية، ‬ضمن ‬روزنامة ‬السباقات ‬البحرية ‬في ‬الموسم ‬الرياضي ‬2014 - 2015، بمشاركة ‬86 ‬قارباً.

وطالبت‎ ‬اللجنة ‬المنظمة ‬المشاركين ‬من ‬نواخذة ‬وبحارة ‬ضرورة ‬التعاون ‬مع ‬اللجنة ‬المنظمة ‬في ‬إنجاح ‬الحدث ‬اليوم، ‬خاصة ‬فيما ‬يتعلق ‬بخط ‬البداية ‬والاصطفاف ‬بالطريقة ‬الصحيحة، ‬والالتزام ‬كذلك ‬بالبرنامج ‬الزمني ‬المعلن ‬من ‬قبل ‬اللجنة ‬من ‬قبل ‬فترة.

ويتوقع‎ ‬أن ‬يقام ‬السباق ‬اليوم ‬في ‬أحوال ‬جوية ‬جيدة ‬تناسب ‬هذه ‬الفئة، ‬حيث ‬ظلت ‬اللجنة ‬المنظمة ‬للسباق ‬تراقب ‬تقارير ‬الأرصاد ‬الجوية ‬وحالة ‬البحر، ‬وأطلعت ‬المشاركين ‬بإحداثيات ‬خط ‬النهاية ‬ونقطة ‬التجمع ‬الأولى ‬قبالة ‬فندق ‬اتلانتس «‬عالي ‬اتلانتس»، ‬ومن ‬ثم ‬التحرك ‬إلى ‬مكان ‬البداية ‬في ‬عمق ‬مياه ‬الخليج ‬العربي، ‬والذي ‬ستحدده ‬ظروف ‬البحر ‬واتجاه ‬الرياح ‬لينطلق ‬السباق ‬من ‬هناك ‬باتجاه ‬خط ‬النهاية.

ومن‎ ‬المنتظر ‬أن ‬تشهد ‬الجولة ‬الثالثة ‬والختامية من ‬بطولة ‬دبي ‬للقوارب ‬الشراعية ‬المحلية ‬43 ‬قدماً ‬اليوم ‬صراعاً ‬ساخناً ‬ومثيراً، ‬نظراً ‬لاحتدام ‬التنافس ‬على ‬صدارة ‬الترتيب ‬العام ‬للبطولة ‬ونيل ‬ناموس ‬الموسم، ‬إضافة ‬إلى ‬الرغبة ‬الكبيرة ‬التي ‬تعتري ‬النواخذة ‬والملاك ‬للصعود ‬إلى ‬منصات ‬التتويج ‬في ‬السباق ‬والوجود ‬في ‬منصة ‬الأبطال ‬مع ‬الخمس ‬الكبار.

‎‬ويتصدر ‬الترتيب ‬العام ‬لبطولة ‬دبي ‬للقوارب ‬الشراعية ‬المحلية ‬43 ‬قدماً ‬بعد ‬ختام ‬منافسات ‬الجولتين ‬الأولى ‬والثانية ‬القارب ‬مقصص ‬73 ‬لمالكه معالي ‬الفريق ‬مصبح ‬راشد ‬الفتان ‬مدير ‬مكتب ‬صاحب ‬السمو ‬نائب ‬رئيس ‬الدولة ‬رئيس ‬مجلس ‬الوزراء ‬وبقيادة ‬النوخذة ‬خالد ‬محمد ‬الرميثي ‬صاحب ‬المركز ‬الثاني ‬برصيد ‬3 ‬نقاط ‬بعد ‬حلوله ‬في ‬المركز ‬الثاني ‬في ‬الجولة ‬الأولى ‬والمركز ‬الأول ‬في ‬الجولة ‬الثانية، ‬وهو ‬مرشح ‬كبير ‬لمواصلة ‬تألقه ‬ومعانقة ‬اللقب ‬الكبير. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا