• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات        02:45    فتاتان تفجران نفسيهما في سوق في نيجيريا والحصيلة 17 جريحا على الاقل    

«خليفة الطبية» تعزز جاهزية قسم الطب النووي باقتناء جهاز متطور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - رفدت مدينة الشيخ خليفة الطبية قسم الطب النووي بأحدث الأجهزة التشخيصية في هذا المجال، وهو جهاز التصوير الطبقي المقطعي المحوسب، أحد أكثر الأجهزة التشخيصية تقدماً في العالم، بهدف تعزيز جاهزية قسم الطب النووي وقدرته على تقديم الرعاية المُثلى للمرضى بالعاصمة الإماراتية أبوظبي.

ويدمج الجهاز الجديد تقنيتين أساسيتين متكاملتين في التصوير الطبي ضمن ماسحة ضوئية واحدة متناهية الدقة، فهو يجمع بين وظائف التصوير الطبقي المُحَوْسَب بالانبعاث أحادي الفوتون (SPECT) ووظائف التصوير المقطعي (CT)، الأمر الذي يعزز الدقة التشخيصية، كما يدمج الجهاز التصوير الطبقي المقطعي المحوسبورية بالاستعانة بمعلومات فائقة الدقة. وأشادت الدكتورة رقوانة حسين باهارون، استشارية الطب النووي في «مدينة الشيخ خليفة الطبية»، بانضمام الجهاز المتقدم إلى قسم الطب النووي قائلة: «يوفر لنا هذا الجهاز، وهو الوحيد من نوعه بالدولة، تشخيصاً بدقة غير مسبوقة من خلال دمج وظائف جهازين مختلفين». وأضافت «يقوم الجهاز بمهمة الرصد، فبدلاً من تفرغ الجراح للمهمة الاستكشافية لفترة ليست بالوجيزة، يقوم جهاز التصوير الطبقي المقطعي المُحَوْسَب بتحديد الموضع المقصود بدقة متناهية ليبدأ الجراح مهمته من هناك. وبإيجاز، بإمكان الجهاز تحويل الحالات المرضية التي تهدد الحياة إلى حالات يمكن التعامل بها بطريقة مُبسطة». وتتوقع الدكتورة باهارون أن تسهم هذه التقنية المتناهية والمتخصصة في توسيع دور الطب النووي ليمتد إلى مجالات مثل التخطيط للعمليات الجراحية وجراحة العظام وطب القلب المتقدم وغيرها الكثير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض