• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

قدم عرضاً هجومياً وحقق فوزاً تاريخياً أمام فالنسيا

ليوناردو: سان جيرمان أثبت أنه أصبح قوة قارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 فبراير 2013

مدريد (رويترز) - يعتقد ليوناردو مدير الكرة في باريس سان جيرمان أن فوز ناديه على مضيفه فالنسيا 2-1 في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأول يثبت أن الفريق أصبح قوة في القارة، لكن لا ينبغي الانسياق وراء ذلك.

وقدم سان جيرمان عرضاً هجومياً قوياً في ذهاب دور الستة عشر على ملعب ميستايا، لكن استقبال مرماه لهدف، وطرد مهاجمه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش نال بعض الشيء من هذا الانتصار. وحتى رغم غياب إبراهيموفيتش سيبقى سان جيرمان المرشح الأوفر حظا لعبور دور الستة عشر، عندما يخوض مباراة الإياب في باريس في السادس من مارس، وستكون هذه أول مرة يبلغ فيها دور الثمانية منذ خسارته أمام ميلان في قبل نهائي موسم 1994-1995.

وقال ليوناردو الذي لعب لفالنسيا 71 مباراة في الفترة بين 1991 و1993 وأحرز ستة أهداف: “أعتقد أننا أرسلنا رسالة قوية، لا يجب أن ننسى من أين جئنا، وأين كنا منذ عام ونصف العام؟”. وأضاف: “لكن بناء فريق بهذا المستوى من الثقة والهدوء أمام فالنسيا يؤكد أننا في موقف جيد في البطولة، بالطبع آخر خمس دقائق لم تكن مثالية، لكن اليوم (أمس الأول) حققنا فوزاً تاريخياً”.

وفاز فالنسيا بكل مبارياته الثماني على أرضه أمام أندية فرنسية قبل أن يلعب مع سان جيرمان، ولم يخسر في تسع مباريات في دوري أبطال أوروبا على ملعب ميستايا، منذ تعثره أمام مانشستر يونايتد 1-صفر في سبتمبر أيلول 2010. وأنفق سان جيرمان نحو 250 مليون يورو (337 مليون دولار) في موسم الانتقالات في آخر أربعة مواسم وما صنع الفارق لمصلحته وجود لاعبين من عينة صاحبي الهدفين الأرجنتينيين إيزكيل لافيتسي وخافيير باستوري، وكذلك لاعب الوسط البرازيلي لوكاس.

أنشيلوتي: قطعنا نصف الطريق نحو دور الثمانية

مدريد (د ب أ) - أكد الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم، أن فريقه قطع نصف الطريق فقط نحو دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد تغلبه أمس الأول على مضيفه الإسباني فالنسيا 2-1 ، في ذهاب دور الـ 16 بالبطولة. وقال أنشيلوتي عقب المباراة: “فالنسيا فريق جيد حقا، وتغلبنا عليه في عقر داره يؤكد أننا قمنا بعمل جيد”. وأضاف المدرب الإيطالي: “ولكننا لم نقطع سوى نصف الطريق فقط في هذه المواجهة، أما النصف الثاني، فينتظرنا في باريس”.

وأبدى أنشيلوتي دهشته لحصول مهاجم باريس سان جيرمان السويدي زلاتان إبراهيموفيتش على البطاقة الحمراء في الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة، بعدما رفع قدمه عاليا بما شكل خطورة أثناء عرقلته للاعب فالنسيا أندريس جواردادو.

وقال أنشيلوتي: “كانت عرقلة عادية ولم يكن فيها أي شيء مختلف، لذا فقد فوجئت بالبطاقة الحمراء”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا