• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

البيشمركة تقتل 27 من «داعش» في نينوى

عملية عسكرية واسعة لاستعادة «البغدادي» في الأنبار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 فبراير 2015

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

بدأ الجيش العراقي أمس عملية عسكرية واسعة بمساعدة طيران التحالف الدولي، لاستعادة مناطق سيطر عليها تنظيم «داعش» في ناحية البغدادي في محافظة الأنبار ، في حين صدت قوات البيشمركة الكردية هجوما للتنظيم في نينوى وقتلت 27 من عناصره، وأسفر تفجير سيارات مفخخة يقودها انتحاريون وعبوات لاصقة في محافظة صلاح الدين عن مقتل 35 عراقياً، بينهم عناصر أمنية.

وأعلن قائد عمليات الأنبار اللواء الركن قاسم المحمدي أمس، بدء عملية عسكرية واسعة النطاق لاستعادة عدد من المناطق التي سيطر عليها «داعش» في ناحية البغدادي غرب الرمادي في حين ذكرت مصادر أمنية أن التنظيم شن هجوماً واسعاً في وقت مبكر من يوم أمس.

وحلقت طائرات التحالف فوق المنطقة مستهدفة طرق إمداد «داعش»، الذي تمكن من عبور نهر الفرات، مستخدماً الزوارق إلى الجهة، التي تضم ناحية البغدادي وقاعدة عين الأسد العسكرية. وانقطعت شبكات الاتصالات المحلية السلكية واللاسلكية في المناطق الغربية للمحافظة التي

طالب حميد هاشم عضو مجلسها ر رئيس الحكومة حيدر العبادي بتسليحها لإنقاذها من السقوط ووقف هجمات «داعش».

وقال الجيش الأميركي إن قوات التحالف ضربت أهدافا لتنظيم «داعش» شملت 12 ضربة جوية بالعراق. موضحاً أن أربع ضربات كانت قرب الموصل، وثلاث قرب كركوك، فيما أصابت الضربات الأخرى وحدات تكتيكية في مخمور وتلعفر وموقعاً لقذائف المورتر قرب قاعدة الأسد في الأنبار. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا