• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

من تونجا إلى القطب الشمالي العالم يحتفل بالعام الجديد

ليل العالم نهار في استقبال 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يناير 2014

وكالات

وعدت سيدني بإشعال السماء في النصف الجنوبي من الأرض بألعاب نارية ومؤثرات خاصة احتفالاً بقدوم العام الجديد، لكن دبي هي التي قدمت «أضخم» عرض ألعاب نارية في العالم الذي احتفل بالعام الجديد من تونجا إلى القطب الشمالي.

واحتشد نحو 1,5 مليون محتفل عشية عام 2014 على جسر هاربر بمدينة سيدني أمس، لمشاهدة إطلاق أطنان من الألعاب النارية التي أضاءت الجسر ودار الأوبرا الذي بدأ بعد منتصف الليل، واستمر 12 دقيقة متواصلة. وتباهى المنظمون بأن مفرقعاتهم وصواريخهم أكثر ضجيجاً وإنارة من التي ستعقبها في لندن وبرلين. ودشن النيوزيلنديون استقبال اليوم الأول من العام بإطلاق ألعاب نارية حول برج في أوكلاند يبلغ طوله 328 متراً، حيث احتشد عشرات الألوف للاحتفال برأس السنة. وخصصت مدينة الكاب حفلة موسيقية وألعاباً نارية وعرضاً ثلاثي الأبعاد، لتذكر حياة بطل مكافحة النظام الفصل العنصري الحائز جائزة نوبل للسلام نيلسون مانديلا.

وفي فرنسا، أقيمت الاحتفالات وسط إجراءات أمنية مكثفة بنشر نحو 9 آلاف شرطي ودركي وإطفائي وعسكري. ويستقطب الاحتفال التقليدي مئات الآلاف إلى باريس الذين يتجمعون خاصة في جادة الشانزيليه والتروكاديرو وشان دو مارس قبالة برج إيفل. ودعت الشرطة المشاركين إلى عدم التوجه للعاصمة بسياراتهم الخاصة واستخدام وسائل النقل العام التي ستتوافر طوال الليل.

وفي نيويورك، تابع نحو مليون شخص في ساحة تايمز سكوير عملية إنزال كرة البلور متعددة الألوان التقليدية التي تستمر 60 ثانية. أما على شاطئ كوباكابانا البرازيلية فاحتفل نحو 2,3 مليون شخص بمشاهدة عرض الألعاب النارية الذي تشتهر به ريو دي جانيرو. وامتد العرض 16 دقيقة، أطلق خلالها 24 طناً من المفرقعات من 11 زورقاً تبعد 400 متر من الشاطئ، أعقبه حفلات موسيقية في الهواء الطلق.

وكان سكان جزر تونجا في المحيط الهادئ أول المحتفلين بحلول السنة الجديدة عبر مراسم انتهت بإطلاق طلقة مدفع من خشب الخيزران، وانتقلت الاحتفالات بعد ذلك إلى آسيا. وفي هونج كونج، أطلقت ألعاب نارية فوق ناطحات السحاب من قوارب اصطفت على طول كيلومتر في خليج فيكتوريا. وفي سيؤول دق جرس برونزي يعود إلى القرن الخامس عشر 33 مرة عند منتصف الليل. واحتفل طاقم سفينة روسية عالقة في القطب الشمالي منذ الثلاثاء قبل الماضي بعيد رأس السنة وسط الجليد بسبب سوء الأحوال الجوية التي حالت دون إجلائهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا