• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أكد أن لا رقابة في معرض الشارقة للكتاب

أحمد العامري: نحارب «الظلاميين» بالفكر المستنير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 أبريل 2016

سيف الشامسي (الاتحاد)

أسفرت مشاركة هيئة الشارقة للكتاب في معرض لندن للكتاب عن توقيع ثلاث اتفاقيات تبادل ثقافي جديدة، لعل أبرزها الاتفاقية مع المكتبة البريطانية، والتي تتيح الفرصة لأدباء الإمارات لتنظيم أسابيع فكرية في بريطانيا، في إطار تعزيز التبادل الثقافي بين البلدين. ولتسليط الضوء أكثر على المشاركة في معرض لندن للكتاب، والدور الذي تلعبه هيئة الشارقة للكتاب، كان لابد من لقاء أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وكانت البداية مع أسباب المشاركة في معرض لندن، والعائد الذي تم تحصيله من الوجود في عاصمة الضباب؟

يقول العامري: الوجود في معرض لندن مهم للغاية، حيث توجد في لندن أغلب دور النشر المختصة بالكتاب التعليمي، كما أن بريطانيا هي الشريك الاستراتيجي للنشر في دولة الإمارات من حيث الإصدارات، وليست الولايات المتحدة الأميركية، وحتى لو كان الكتاب صادراً من دار نشر أميركية فإن النسخة البريطانية هي التي تصلنا. أما الاتفاقية بين مكتبة الشارقة والمكتبة البريطانية فتعزز التبادل الثقافي من خلال إقامة معارض مشتركة للمخطوطات الموجودة في المكتبة البريطانية وعرضها في مكتبات الشارقة، وعرض المخطوطات الموجودة في الإمارات في المكتبة البريطانية، فضلاً عن تنظيم أسابيع فكرية للأدباء والمفكرين الإماراتيين في بريطانيا، والعكس صحيح خصوصاً في الشارقة.

وأضاف: كما أن الوجود في معرض لندن على مدى عشر سنوات ساهم في زيادة المشاركة البريطانية في معرض الشارقة، وزيادة المحتوى المقدم، قبل عشر سنوات كانت المشاركة البريطانية تقتصر على دار أو دارين نشر، أما الآن فإننا نتحدث عن مشاركة أكثر من 150 داراً، وذلك انعكاس لوجودنا الدائم في المعارض الدولية وتواصلنا المباشر مع دور النشر.

رقابة على الأسعار

وعن الفارق بين المعارض الدولية والمعارض العربية التي يرى البعض أنها تتميز بفارق الحرية، أكد بن ركاض أنه لا توجد رقابة في معرض الشارقة للكتاب، وقال: الرقابة الوحيدة التي نمارسها هي على الأسعار وعلى الملكية الفكرية، وما يخدش الحياء. وتوجهات صاحب السمو حاكم الشارقة واضحة وصريحة في هذا المجال بمحاربة الفكر الظلامي بالفكر المستنير، لذلك لا يوجد لدينا رقابة على أي كتاب في المعرض، وحتى تلك الكتب التي يمكن أن تحمل بعض الأفكار الهدامة والظلامية بين طياتها، فأفضل وسيلة لمحاربتها هو أن لا تمنعها. عندما تقوم بمنع كتاب أو فكر فأنت بذلك تمنحه القوة والتسويق بشكل غير مباشر، وتدفع الناس للتهافت على هذا الفكر والبحث عنه. نحن نحارب الفكر الظلامي بالفكر المنير والمعتدل، كما أن الكتاب والمعرفة ينيران دروب الظلام، ويجففان منابع الجهل والتخلف، وهذه سياسة دولة الإمارات القائمة على الانفتاح على كل الأطراف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا