• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

التقرير السنوي لإدارة الفنون يرصد حراكه في 2012 بالأرقام

مشهد الشارقة الثقافي.. توجهاته ومشاغله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 فبراير 2013

يتيح التقرير السنوي الذي اصدرته إدارة الفنون بدائرة الثقافة والإعلام في الشارقة فرصة جيدة للوقوف على طبيعة توجهات وشواغل حركة الفن الجميل في واحدة من أكثر الساحات الفنية نشاطاً وديناميّة ونعني بذلك إمارة الشارقة التي غدت في السنوات الأخيرة مركزاً مهماً للانتاج الثقافي في سائر أشكاله بفضل رعاية ودعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

عصام أبو القاسم

يغطي التقرير في 164 صفحة، مجمل الأنشطة التي اقامتها إدارة الفنون، خلال العام المنصرم، بمحاور الخط والرسم والنحت والفيديو..إلخ؛ في مدن الشارقة المختلفة؛ وهو في هذا الشكل يكشف عن عناية فائقة بالاحصاء والفرز، وما لا شك فيه ان هذا الأمر سيؤثر في وضع الخطط المستقبلية إذ يتيح لإدارة الفنون التي يديرها الفنان هشام المظلوم، اختبار جدوى ما أنجز من انشطة وحدود تأثيره، ثقافياً واجتماعياً، بخاصة ان التقرير لا يكتف بالتوسع في احصاء عدد زوار المعارض والمنتسبين إلى الورش التدريبية فهو يفرز أيضا بين جمهور الانشطة المتعددة على اساس النوع والسن والأماكن؛ كما يحصي الأعمال المنجزة سواء من الفنانين المحترفين أو الهواة، المحليين أم العرب..إلخ.

تدريبات

أول ما يلفت في التقرير، إضافة إلى طابعه الاحصائي وخلوه من الإشارات التحليلية أو النقدية، هو الزيادة الملحوظة للورش والدورات الفنيّة أكثر من أي شيء آخر، فثمة نحو 900 برنامج تدريبي، بين القصر والطول، وقد استفاد من هذا النشاط التدريبي مئات المتدربين في كل مدن الشارقة؛ وهذه الاحصائية تتضمن مجمل الأنشطة التدريبية في معهد الشارقة للفنون ومعهد الخط والمراكز الثقافيّة في كلباء والذيد وسواها، مع العلم بأن الدورات تستمر مدة ستين يوماً في الغالب أما الورش فمدتها لا تزيد عن اليوم وهي مجدولة بشكل يغطي كامل أيام السنة، تقريباً.

ومن المؤشرات الدالة التي يمكن التوقف عندها أيضا في الجزء الخاص بالقسم التعليمي في إدارة الفنون، أي القسم المعني بتنظيم واعداد البرامج التدريبية، هذا التركيز الواضح على الفنون الإسلامية في الحصص المبذولة للدفع بجيل جديد من الفنانين إلى الساحة، فهناك 61 من المحاضرات والورش الخطية والزخرفة نظمها مركز الشارقة للخط، اثمرت أربعة معارض وبلغ عدد المنتسبين إلى هذه الانشطة التعليمية 300 طالب، فيما طبع التنوع أنشطة «رواق الفنون»، فثمة ورش ومحاضرات غطت مجالات فنية عدة كالزخرفة والنحت والرسم والتلوين، إضافة إلى الرحلات ومشاهدات الأفلام ذات الصلة بالمعرفة التشكيلية ..إلخ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا