• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

سانشيز.. «للصبر حدود»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 أبريل 2016

مراد المصري (دبي)

حينما قرر التشيلي أليكسيس سانشيز الرحيل عن صفوف برشلونة بطل أوروبا، والانضمام إلى أرسنال الإنجليزي، جاء الأمر بناءً على نظرة اللاعب وتوقعاته بعودة الفريق إلى ساحة المنافسات بقوة، إلى جانب أسلوب اللعب الجميل والأنيق الذي يقدمه الفريق تحت قيادة الفرنسي آرسين فينجر، وسط رهان من الجماهير على عودة الألقاب مع وجود الثنائي سانشيز والألماني مسعود أوزيل.

سارت الرياح بما لا تشتهي السفن، ويبدو أن صبر سانشيز مع أرسنال بدأ في النفاد هذه الأيام، بعد موسمين ظهر خلالهما أن «الجانرز» غير قادر على تغيير المعطيات على أرض الواقع، وما زاد الطين بلة، أن الفريق في طريقه لخسارة لقب الدوري لصالح ليستر سيتي المغمور، أو توتنهام الجار والمنافس التقليدي.

ودخل بايرن ميونخ الألماني بقوة على خط المنافسة للظفر بخدمات سانشيز، وسط محاولة من أندية أخرى، ويبدو أن التشيلي في طريقه للاستماع إلى هذه العروض والضغط على إدارة الفريق من أجل الموافقة على رحيله، بما من شأنه أن يشكل ضربة قاسية لفينجر، الذي يواصل عملية البناء سنوياً منذ 12 عاماً، بأمل استعادة لقب الدوري الإنجليزي الغائب عن خزائنه منذ عام 2004.

وجاءت تصريحات سانشيز لتصب الزيت على النار، حينما عبر عن رغبته باللعب رفقة مواطنه أرتورو فيدال الموجود في صفوف البايرن، وقال: «أتمنى أن أجتمع معه مجدداً، لقد لعبنا منذ أن كنا تحت 20 عاماً، وسيكون من الجميل أن نلعب مجدداً مرة أخرى». وتأتي هذه الأنباء وسط مضايقات متواصلة من الجماهير للمدرب فينجر، حيث دخل المدرب في مشادة قوية مع أحد المشجعين في واحد من المواقف الغريبة على النادي اللندني، حيث يبدو أن الجماهير ضاقت ذرعاً بالمدرب الذي خيب آمالهم لسنوات طويلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا