• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

وزعت 1500 شتلة مثمرة في أسبوع التشجير

بلدية أبوظبي تطلق في منطقة الشهامة مبادرة «شجرة لكل بيت»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 مارس 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت بلدية مدينة أبوظبي أمس مبادرة جديدة تحت عنوان شجرة لكل بيت في منطقة الشهامة وتستمر حتى السادس عشر من الشهر الحالي، ضمن فعاليات احتفالات البلدية بأسبوع التشجير السابع والثلاثين تحت شعار (معا فلنزرع الإمارات)، موزعة على السكان

أكثر من 1500 شتلة لأشجار مثمرة .

وتأتي هذه المبادرة تأكيدا على التزام دائرة الشؤون البلدية والنقل ممثلة ببلدية مدنية أبوظبي بدورها في توسيع خريطة المساحة الخضراء وتعزيز مكونات وعناصر البيئة، والتشجيع على الزارعة كسلوك حضاري وبيئي يساهم في الارتقاء بالمظهر الجمالي والبيئي للمدينة.

وقامت فرق البلدية بزيارة المواطنين في بيوتهم وتسليمهم شتلات الأشجار، وإرشادهم إلى طريقة زراعتها والعناية بها، والأهداف البيئية والجمالية التي تضفيها الأِشجار على المناطق السكنية، مشيرة إلى أن رفع مستوى الوعي المجتمعي بالبيئة وأهمية إشراك أفراد المجتمع في تنمية عناصرها - ومن ضمنها الأشجار والنباتات والزهور- هو من أولويات البلدية، ويندرج ضمن قائمة التزاماتها في توفير أفضل بيئة سكنية وأرقى المعايير الصحية والجمالية لجميع السكان.

وشملت حملة توزيع شتلات الأشجار المثمرة في أسبوع التشجير مدينة الشهامة والمناطق المحيطة بها، مؤكدة أن هذه المبادرة ستحظى باهتمام ودعم مستمر لتوسيع رقعة انتشار المساحات الخضراء والأشجار في كل المدن وضواحيها.

على الصعيــد ذاته، أعربت البلدية عن مضيها قدما على طــــريق المســيرة الخضراء، وتوسيع خريطة المسطحات الخضراء، ومضاعفة أعداد الأشجار، وإرساء مشاريع الزراعات التجميلية للشوارع والميادين، ودعم أنماط زراعة النباتات المحلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا