• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

ضمن مبادرات أم الإمارات وفي إطار توجيهات سموها

«الهلال» تنفذ في اليمن المرحلة الثانية من مشروع «مهنتي حرفتي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 أبريل 2016

عدن (وام)

نفذت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي المرحلة الثانية من مشروع «مهنتي حرفتي» ضمن مبادرات أم الإمارات في اليمن، وذلك في إطار توجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة و الطفولة الرئيسة الفخرية لهيئة الهلال الأحمر بتحسين الخدمات الضرورية للمتأثرين من الأحداث في اليمن. ويستهدف المشروع في مرحلته الثانية تعزيز قدرات المرأة الريفية في مديرية المضاربة و رأس العارة في محافظة لحج من خلال مساعدة النساء على تأسيس معامل للخياطة النسائية في المنزل لإيجاد مصدر دخل ثابت يعينهن وأسرهن على مواجهة ظروف الحياة الصعبة.

ويرمي المشروع إلى الاستفادة من منتجات مشاغل الخياطة من الملابس النسائية لمصلحة النساء النازحات في المحافظات اليمنية المختلفة ما يجعل للمشروع قيمة إضافية وفوائد مزدوجة ليساهم في تحسين الظروف الاقتصادية للنساء وأسرهن في الريف اليمني إلى جانب الاستفادة من منتجاته في تلبية احتياجات الأسر النازحة من الكساء. ووفرت الهيئة مستلزمات وأدوات الخياطة من المواد الأولية من أقمشة و مستلزمات أخرى للمستفيدات وحسب الخطة التي وضعتها الهيئة يمول المشروع نفسه بنفسه مستقبل.

وكانت هيئة الهلال الأحمر قد دشنت المرحلة الأولى من مشروع «مهنتي حرفتي» الذي يعتبر التاسع ضمن مبادرات أم الإمارات في اليمن في فبراير الماضي في عدد من مديريات محافظة لحج. وأكدت الهيئة في بيان صحفي أن العمل في المشاريع التي وجهت بها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك يسير على قدم وساق، مشيرة إلى أن تلك المشاريع درست بعناية و تلبي احتياجات الساحة اليمنية في عدد من المحاور المهمة و الحيوية. وقالت الهيئة إن تحسين حياة النساء وأسرهن في اليمن يعتبر من الأولويات نسبة للظروف التي يواجهنها و الأوضاع التي يعشنها، باعتبارهن أكثر الشرائح تأثرا من الأزمة اليمنية الراهنة. وشددت الهيئة على أن اهتمام سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك بهذه الشريحة من النساء يأتي ضمن جهود سموها المستمرة لتعزيز قدرات المرأة النازحة و اللاجئة أينما كانت، مشيرة في هذا الصدد إلى الدور الذي يضطلع به صندوق دعم المرأة اللاجئة و الطفل الذي أسسته سموها قبل عدة سنوات في تحسين حياة النساء و الأطفال في مخيمات النزوح و اللجوء في العديد من الساحات الهشة و الأقاليم المضطربة. وأعربت مجموعة من المستفيدات من المشروع عن شكرهن وتقديرهن لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على مبادرتها بتخفيف معاناتهن و تحسين ظروفهن الاقتصادية و الاجتماعية.. وأكدن أن تلك المبادرة ستوفر لهن مصدر رزق ثابتا يعينهن على مواجهة ظروف الحياة الصعبة.. وتقدمن بالشكر لهيئة الهلال الأحمر التي حرصت على إنجاز المشروع في زمن وجيز واختيار محافظة لحج لانطلاقته. جدير بالذكر أن مبادرات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في اليمن تضمنت توفير الدعم اللازم لخمسة عشر مشروعا في عدن و لحج المحافظات المجاورة في عدد من المحاور المهمة، كالصحة و التعليم وتعزيز قدرات المرأة اليمنية و تأهيل المعاقين وتحسين خدمات المياه و الكهرباء و برامج الإيواء ودعم استقرار الأسر و البدو الرحل خاصة في المناطق الساحلية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا