• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تحدت إصابتها بمرض جلدي نادر

«الفتاة المرقطة».. نجمة في سماء الموضة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

ترجمة : عزة يوسف

تعاني عارضة أزياء كندية من اضطراب نادر في صبغة الجلد، إلا أنها تمكنت من أن تصبح عارضة لعلامات تجارية شهيرة مثل «ديزل» و«ديسيجوال»، وفق ما نشره موقع صحيفة «irror». وتم اختيار العارضة ويني هارلو، البالغة من العمر 19 عاما، والتي كان يطلق عليها من قبل زملائها «المتنمرين» ألقاب مثل «الحمار الوحشي» و«البقرة»، بسبب جلدها المرقط بالأبيض، لتشارك في حملات الموضة العالمية الكبرى.

وشخصت حالة هارلو، التي نافست بقوة في مسابقة أفضل عارضة في أميركا، بمرض «البهاق» في سن الرابعة، وهو المرض، الذي يُعتقد أنه أصاب ملك البوب مايكل جاكسون، ما تسبب في ظهور بقع بيضاء على وجه وجسم العارضة سمراء اللون، إلا أن، هارلو، واسمها الحقيقي شانتيل يونج براون، لم تستسلم، وترضخ للإهانات والسخرية، وانطلقت في عالم الأزياء، متعهدة بـ«تغيير وجه الأزياء في كل حملة تشارك بها».

ومؤخرا، وقع الاختيار عليها لتكون الوجه الجديد لحملة العلامة التجارية الإسبانية «ديسيجوال» في إطار الترويج لمجموعة ربيع وصيف 2015، كما نصبت سفيرا رسميا لها.

وتشارك هارلو كذلك في إعلانات علامة «ديزل»، التي تهدف إلى تعزيز «التسامح والمساواة والحب غير المشروط».

وتقول النجمة المراهقة إنها تتمتع بإطلالة فريدة بسبب الحالة المرضية التي ألمت بجلدها. وتضيف «أحب نفسي، والفرص تلقي بنفسها علي، وأشكر الله عليها جميعا»، ناصحة الفتيات «فقط أحبي نفسك».

من جهته، يقول متحدث باسم «ديسيجوال»: «إنها بمثابة إلهام خالص، وزوبعة من الطاقة الإيجابية، ومثال للقوة والإنجاز، الذي يدل على أننا جميعا مميزون، ويمكننا تحقيق ما نعتزم القيام به».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا