• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

نفذت فكرة بسيطة بتكلفة قليلة

ميثاء عبدالله.. طالبة عقلها «أخضر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 فبراير 2015

هناء الحمادي (دبي)

هناء الحمادي (دبي)

ذهن ميثاء عبدالله، الطالبة في الصف السادس، مشغول بالهم البيئي. وبعد تفكير، اهتدت إلى إعادة تدوير بقايا الطعام إلى سماد عضوي، مستخدمة «الكمر الهوائي». وعن مشروعها، تقول «يمكن تدوير بقايا الطعام إلى سماد عضوي، ما يساعد في نمو محاصيل زراعية جيدة، ويقلص تلوث الهواء والتربة والماء الناجم عن استخدام أسمدة كيماوية. فضلا عن أنها عملية تعليمية ممتعة لأفراد العائلة».

وتؤكد ميثاء، التي تدرس في مدرسة الإبداع النموذجية بدبي، أن إعادة تدوير بقايا الطعام إلى سماد عملية سهلة يمكن تنفيذها في المنزل، وتلخصها بإحداث ثقوب بحجم أصبع السبابة في جدار سطل كبير له غطاء، ثم يرفع السطل على قوائم في مكان متوسط الحرارة في الحديقة. وتضيف «بعد وضع وعاء أسفل السطل لجمع السائل الذي يخرج منه، توضع طبقة من أوراق الشجر المتساقطة في الحديقة في قعر السطل، ثم وضع طبقة من بقايا الطعام، ثم طبقة من بقايا قص العشب، وهكذا، وبعد أن يمتلئ، يضاف الماء إلى السطل بمقدار كوب لكل طبقتين، ثم يحكم إغلاق غطائه، ويترك، على أن يفتح من فترة لأخرى لتقليب محتويات السطل للتهوية».

و»الكمر الهوائي» يقوم على نشاط التمثيل الغذائي لكائنات حية دقيقة، تعتمد في تغذيتها على المخلفات، وأثناء ذلك تطلق كميات كبيرة من ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء والحرارة، التي تقضي على الميكروبات والفطريات الممرضة. إلى جانب أنها تفرز مضادات حيوية، يكون لها دور كبير في تلافي استخدام المبيدات. فضلا عن أن الكائنات الحية الدقيقة تفرز منشطات نمو طبيعية تحسن صفات المحاصيل الزراعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا