• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تروي حكايات وتترك انطباعات

جدران نابضة بقصاصات زاهية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 فبراير 2015

خولة علي

خولة علي (دبي)

تسهم عملية تزيين الجدران بمختلف التقنيات في أبراز الأثاث، ومنح المكان قدراً من الدفء والأناقة، ومن هذه التقنيات استخدام قصاصات من ورق الجدران بأشكال وزخارف مختلفة، تحكي قصة، أو تعبر عن فكرة ما، وربما تصور بيئة ربيعة مبهجة على جدران المنزل، فتكسبها قيمة جمالية، وتحولها إلى تحفة بديعة، فهي بسيطة في شكلها إلا أنها عنصر ديكوري حيوي ومتجدد.

أثر كبير

حول تقنية تزيين الجدران هذه، يقول إيمانويل كولومبيني شركة كولومبيني «فينسي» للأثاث «تترك قصاصات تزيين الجدران أثراً كبيراً في الغرفة. ويكفي أن ننظر إلى اللوحات الجدارية والمطبوعات وسائر قصاصات التزيين في الغرفة التي نحاول تجديدها. عندما نلاحظ شيئاً من الظلام فيها، قد يكون الوقت قد حان للتخلص من المطبوعات البيضاء والسوداء القديمة للتوجه إلى ألوان أكثر حيوية وإشراقاً. أما إذا كنا نريد تفتيح الغرفة، فسيكون علينا اتخاذ قرارات صعبة لدى اختيار زخارف الجدران التي نريد الحفاظ عليها وتلك التي نريد استبدالها بألوان أكثر إشراقاً، فالألوان الزاهية تبعث شعوراً جميلا وطاقة وحيوية؛ سواء كانت لوحات ونقشات ملونة للأطفال أو لوحات أكثر تعقيداً»، مشيراً إلى أن النمط الصحيح والألوان الملائمة عاملان يقدمان قيمة مضافة لهذه التقنية.

ويضيف «علينا التركيز على ما يمتع حياتنا اليومية لدى اختيارنا اللوحات أو المطبوعات. وإضافة زخارف أو مطبوعات تبعث على الارتياح. وإيجاد لوحات مشبعة بألوان مجردة مثل لون الإسبرسو البني، ولون الجمل، ولون الفطر الرمادي، وألوان الصدأ الدافئة، التي تبدو رائعة مع الأرضيات الخشبية والأبواب الداكنة والأثاث الخشبي الثقيل».

كيفية الاختيار

يرى كولومبيني أنه لابد من اختيار القطعة الملائمة، من حيث الفكرة التي يرغب المرء أن تحملها جدران الفراغ لتظهر بشكل جذاب، إلى جانب مدى تناسقها مع طلاء الجدران، وتمازجها مع مفردات الأثاث والأرضيات والستائر والمكملات أخرى، لافتاً إلى أنها تقنية تناسب الديكورات العصرية الحديثة، حيث تضفي ومضات ساحرة تجلب البهجة ما أن تكتمل الصورة أو اللوحة المطلوبة. ويشدد على ضرورة الابتعاد عن العشوائية في الاختيار أو التوزيع لإنه يؤدي إلى نتيجة سلبية.

وعن العوامل التي يجب أخذها بالاعتبار لدى اختيار القصاصات الجدارية، يقول كولومبيني «من أهم هذه العوامل نمط الغرفة العام من حيث الديكور، والمساحة الفارغة المتوافرة على الجدران؛ فقد يميل البعض إلى شراء مطبوعات تخلق فوضى في الغرفة وشعوراً بعدم الترتيب». ويضيف «ثمة عامل آخر يجب الاهتمام به ألا وهو الإضاءة في الغرفة، وذلك لتحديد لون المطبوعات داكنة أم فاتحة»، مشيراً إلى أن تحقيق التوازن في التصميم شرط نجاحه؛ فإذا كانت جدران الغرفة بلون قاتم، يجب الاتجاه نحو خلق تناقض بوساطة مطبوعات فاتحة اللون لإعطائها جواً متوازناً ومريحاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا