• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

الأمم المتحدة تطالب بمحكمة دولية لكوريا الشمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 مارس 2017

جنيف (وكالات)

قال خبراء في حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في جنيف، إن على العالم ألا ينشغل عن الأعمال الوحشية التي ترتكب بحق مواطني كوريا الشمالية، حتى وسط تركيز الانتباه العالمي حاليا على التجارب الصاروخية التي تجريها بيونج يانج.

واقترح الخبراء في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تأسيس محكمة دولية خاصة بمحاكمة مسؤولي النظام الشمولي الكوري الشمالي المشتبه بهم في جرائم ضد الإنسانية. وجاءت النداءات وسط تصاعد التوترات في المنطقة، والتي أججها إطلاق كوريا الشمالية صواريخ باليستية.

وقال توماس أوجيا كوينتانا، المراقب الحقوقي الأممي المعني بكوريا الشمالية، إن تصرفات كوريا الشمالية «ألحقت الخطر بالفرص القليلة القائمة للتعاون والحوار بشأن حقوق الإنسان».

وقدم محققو الأمم المتحدة دليلا على أعمال وحشية ممنهجة، من بينها اعتقال جماعي واسترقاق وجرائم اختطاف دولية وقتل وتجويع حتى الموت تم ارتكابها في أوائل العام 2014، ولكن مجلس الأمن الدولي لم يتخذ إجراءات لمقاضاة مرتكبي هذه الجرائم.