• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

دورة حمدان بن محمد للألعاب المدرسية

اكتمال عقد الفرق المتأهلة إلى نهائيات الطائرة واليد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 فبراير 2013

دبي (الاتحاد) - كشفت منافسات كرة اليد والكرة الطائرة في «دورة حمدان بن محمد للألعاب المدرسية» التي ينظمها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع منطقة دبي التعليمية، عن مستويات واعدة ومواهب صاعدة من شأنها رفد الأندية والقطاع الرياضي، تحقيقاً للهدف الأساسي للدورة التي تأتي انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، التي تضمنت رسالة سامية لإبراز الاهتمام بالقطاع المدرسي، وتعزيز دور الرياضة المدرسية لتصبح القاعدة التي تنطلق منها المواهب الواعدة القادرة على رفع راية الدولة في المحافل الرياضية، وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.

وبلغت مدارس: النخبة النموذجية، سلطان العويس، أبي حنيفة وزايد بن سلطان نهائيات مسابقة كرة اليد للبنين لمواليد “2004 - 2005”، حيث تصدرت مدرسة النخبة تصفيات منطقة ديرة التي استضافها النادي الأهلي بتفوقها على الجاحظ 8 - 1 ،وسلطان العويس 4 - 2 والاتحاد الخاصة-الممزر 8 - 1، فيما جاءت مدرسة سلطان العويس بالمركز الثاني بتفوقها على الاتحاد الخاصة-الممزر 5 - 2، والحاجظ 7 - 5.

من جانبها، تصدرت مدرسة أبي حنيفة تصفيات منطقة بر دبي التي استضافها نادي النصر، وذلك بعدما حققت الفوز على دبي الوطنية 4 - 1 وحتا التأسيسية 5 - 2، فيما جاءت مدرسة سلطان بن زايد بالمركز الثاني، بعدما تفوقت على الخليج بنتيجة 7 - 1 والشعب 3 - 2.

على صعيد آخر، شهدت تصفيات كرة الطائرة للفتيات تأهل مدرسة الظهرة والسلام إلى المرحلة النهائية، وذلك بعد تصدرهما تصفيات منطقة بر دبي التي استضافها نادي الوصل، حيث حققت الظهرة الفوز على الراية والسلام بذات النتيجة شوطين دون مقابل، فيما حققت السلام الفوز على زعبيل بشوطين نظيفين أيضاً.

وتعد الدورة منجماً لاكتشاف المواهب الصاعدة للأندية الرياضية في دبي، حيث يحرص مدربو فرق الفئات العمرية وكشافو المواهب على متابعة المنافسات وانتقاء أفضل العناصر الواعدة، خصوصاً أن هذه الدورة تعد الأكبر من نوعها على مستوى المنطقة، من حيث أعداد الطلاب والطالبات المشاركين من غير المسجلين في الأندية والجوائز المالية المخصصة للحاصلين على المراكز الأولى في مختلف الألعاب الفردية والجماعية.

وقد شهدت الدورة خلال السنوات الثلاث الماضية تطوراً مستمراً وإقبالاً واسعاً من المدارس الحكومية والخاصة بدبي، حيث تضم حالياً العديد من الألعاب الجماعية والفردية للبنين والبنات، حيث تقام أيضاً مسابقات: كرة اليد، كرة السلة، الكرة الطائرة، كرة الطاولة، السباحة، سباق الطريق والريشة الطائرة.

يذكر أن الدورة تهدف إلى ترسيخ ثقافة الإبداع والتميز الرياضي وتعزيز الرياضات المدرجة في أندية دبي، إلى جانب توسيع رقعة الممارسة وزيادة عدد الممارسين لهذه الرياضات، انطلاقاً من المدارس واكتشاف المواهب الواعدة في الألعاب الرياضية وتوجيه أفضل للبراعم إلى الأندية الرياضية، كما تحرص على إعداد قيادات رياضية شابة قادرة على تنظيم وتحكيم الفعاليات الرياضية، وإرساء شراكة فاعلة بين الأندية الرياضية والوسط المدرسي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا